تجدد الاشتباكات بين النظام والمعارضة السورية في مخيم اليرموك

تجدد الاشتباكات بين النظام والمعارضة السورية في مخيم اليرموك

دمشق ـ شهد مخيم اليرموك جنوب العاصمة دمشق، أمس الخميس اشتباكات عنيفة، على ثلاثة محاور، بين قوات النظام وعناصر من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين (القيادة العامة) من جهة وجبهة النصرة وحركة أحرار الشام من جهة أخرى، استمرت قرابة 6 ساعات، وتزامن ذلك مع قصف النظام للمخيم بقذائف الهاون والدبابات.

 وأوضح قائد عسكري في جبهة النصرة أنَّ مجموعة مؤلفة من 50 مسلحاً من النظام والقيادة العامة، حاولت التسلل إلى داخل المخيم، بمساندة مسلحي أكناف بيت المقدس.

  وقال القائد الميداني “إنَّ معرفة عناصر أكناف بيت المقدس، بخريطة المخيم ساعدت النظام في إحراز تقدم خلال الأيام  الماضية، إلا أننا غيرنا من خطط المواجهة ونقاط الرباط، ورصدنا مجموعات لقوات النظام، وأوقعنا في صفوفهم قتلى وجرحى، ما استعدى النظام لاستقدام قوات مساندة لسحب قتلاه من ساحة المعركة”.

 وذكر ناشطون أنَّ عدد القتلى بلغ 25 شخصاً من النظام والملسحين الفلسطينيين الموالين له، مقابل مقتل 3 عناصر من جبهة النصرة وحركة أحرار اشام.

 ويعيش في مخيم اليرموك قرابة 18 ألف مدني، محاصرين من قبل قوات النظام وميليشيا فلسطينية موالية، منذ منتصف العام 2013 في ظروف إنسانية بالغة الصعوبة، حيث قضى أكثر من 167 شخصا بسبب الجوع والجفاف وإنعدام الغذاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع