جثث متفحمة بعد مقتل 23 حوثيًا في كمائن بمأرب وإب

جثث متفحمة بعد مقتل 23 حوثيًا في كمائن بمأرب وإب
صنعاء – لقي 18 حوثيًا مصرعهم في ﻛﻤﻴﻦ ﻧﺼﺒﺘﻪ ﺍﻟﻤﻘﺎﻭﻣﺔ ﺍﻟﺸﻌﺒﻴﺔ ﻓﻲ ﻣﺪﻳﻨﺔ ”ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﺓ“ بمحافظة إب وسط اليمن استهدف ﺘﻌﺰﻳﺰﺍﺕ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﻓﻲ ﻃﺮﻳﻘﻬﺎ ﺇﻟﻰ محافظة تعز، التي تشهد معارك عنيفة في عدد من أحياءها بين قوات المقاومة الشعبية من جهة ومسلحي الحوثي والرئيس السابق على عبد الله صالح من جهة أخرى.

وفي محافظة مأرب، شمال اليمن، لقي خمسة حوثيون مصرعهم – يقال إن بينهم قيادي – في كمين نصبته المقاومة الشعبية في مفرق سد مأرب تسللوا من جهة منطقة ”الجفينة“ غربي المحافظة، وهي المنطقة التي سهلت قبائل موالية لهم الدخول إليها.

كان 15 حوثيًا لقوا مصرعهم اليوم الثلاثاء، على الطريق الواصل بين محافظتي عدن – أبين، إثر استهداف قوات التحالف لمجموعات مسلحة تابعة للحوثيين والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، على طول الطريق البالغ 45 كيلو مترًا، جنوبي اليمن.

وقال شهود عيان للأناضول ”إنهم شاهدوا جثثًا متفحمة لما يقارب 15 جنديًا، على طول الطريق الساحلي الذي يربط المحافظتين، عقب استهداف طيران التحالف والبوارج الحربية اليوم لتجمعات حوثية، نصبت نقاطًا عسكرية على الطريق، فيما لم يتسن الحصول على تعقيب حول الخبر من قبل جماعة الحوثي والقوات الموالية لها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com