مختطفة تناشد الرئيسين اليمني والفرنسي لإطلاق سراحها  

مختطفة تناشد الرئيسين اليمني والفرنسي لإطلاق سراحها  

صنعاء – ناشدت ايزابيل بريم المختطفة الفرنسية في اليمن، عبر شريط مصور نشر على موقع يوتيوب الرئيسين اليمني والفرنسي بسرعة الإفراج عنها.

وظهرت ايزابيل في تسجيل مصور تم بثه على موقع يوتيوب في الرابع من الشهر الماضي، وهي بمنطقة صحراوية بملابس سوداء تغطي جسدها ورأسها وبدى عليها التعب.

وقالت إيزابيل “أنا المختطفة الفرنسية في اليمن منذ 10 أسابيع أدعو الرئيسين اليمني والفرنسي بسرعة إعادتي إلى فرنسا، كوني أصبحت متعبة جداً”.

واختطفت ايزابيل ومترجمتها اليمنية شيرين مكاوي من قبل مسلحين مجهولين في 25 شباط /فبراير الماضي، أثناء تواجدهما في شارع 45 بالعاصمة صنعاء.

وأطلق المسلحون سراح المترجمة اليمنية بعد حوالي شهر من اختطافها، واحتفظوا بالفرنسية التي تعمل لحساب وكالة “أيالا” الاستشارية والمتخصصة في قضايا التنمية المستدامة ومحاربة الفقر في الدول النامية.

وتحتدم المعارك في اليمن بين المولين للرئيس عبد ربه منصور هادي من جهة، والمتمردين الحوثيين الذين يحاولون السيطرة على اليمن بالتحالف مع أنصار علي عبد الله صالح.

ويوم 21 أبريل/ نيسان الماضي، أعلن التحالف الذي تقوده السعودية، انتهاء عملية “عاصفة الحزم” العسكرية التي بدأها يوم 26 مارس/ آذار الماضي، وبدء عملية “إعادة الأمل” في اليوم التالي، التي قال إن من أهدافها شق سياسي متعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين وعدم تمكينها من استخدام الأسلحة من خلال غارات جوية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع