قوات خاصة مصرية ستشارك في مناورات على الأراضي الروسية

قوات خاصة مصرية ستشارك في مناورات على الأراضي الروسية

المصدر: إرم – من ربيع يحيى

قالت مصادر صحفية روسية، أن قوات خاصة مصرية ستشارك في مناورات مع قوات الإنزال الجوى الروسية، وأكدت وسائل إعلام مصرية ذلك.

ونقلت عن الجنرال فلاديمير شامانوف، قائد تلك القوات أن “قوات الإنزال الجوى تستعد لإستقبال قوات خاصة مصرية، لإجراء تدريبات مشتركة في إطار الحرب على الإرهاب”.

وتتزامن تلك الأنباء مع تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، التي أكد خلالها أن بلاده “تعمل على تعزيز قدرات جيوش الدول العربية التي تقف في مواجهة الإرهاب، ومن بينها مصر”.

ويقول مراقبون أن المناورات العسكرية المصرية – الروسية تعتبر إحدى ثمار الاجتماعات التي بدأت بين القاهرة وموسكو منذ أغسطس/ آب 2014، خلال الرحلة القصيرة التي قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي شهدت التوقيع على اتفاقيات للتدريب المشترك في مختلف القطاعات العسكرية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعرب عن دعم بلاده لمصر عسكريا في حربها ضد الإرهاب، مضيفا أنه “سيرسل الأسطول الروسي إلى البحر المتوسط لمساندة مصر في الحرب ضد الإرهاب إذا لزم الأمر”.

لجنة مشتركة للتعاون العسكري

ووقعت مصر وروسيا في مارس/ آذار الماضي بروتوكولا للتعاون العسكري، واتفق الجانبان على تشكيل لجنة روسية – مصرية مشتركة للتعاون العسكري والتقني.

وأصدرت وزارة الدفاع الروسية وقتها بيانا جاء فيه أن “اللجنة المشتركة للتعاون العسكري عقدت أول اجتماع لها، وبحثت نتائج التعاون العسكري التقني بين البلدين للعام الماضي 2014، وآفاق التعاون في هذا المجال في العام 2015”.

وتركز تلك اللجنة حاليا على تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال القمة الروسية – المصرية في القاهرة، والتي عقدت في فبراير/ شباط الماضي، بحضور الرئيس فلاديمير بوتين، والتي وضعت الأسس القانونية لتنظيم التعاون الثنائي في مجالات الإهتمام المشترك.

وفي إطار تطبيق توصيات اللجنة المشتركة، اتفق وزير الدفاع المصري صدقي صبحي مع نظيره الروسي سيرغي شويغو على إجراء مناورات عسكرية بحرية في البحر المتوسط العام الجاري 2015، كما اتفقا على مواصلة مشاركة الجنود المصريين كمراقبين في التدريبات التي تنظمها روسيا على أراضيها، بالإضافة إلى إجراء تدريب القوات البحرية في البحر المتوسط، وتدريبات خاصة بمكافحة الإرهاب لقوات التدخل السريع.

ولفت بيان صادر عن وزارة الدفاع الروسية إلى أن مصر “تعد من أهم شركاء روسيا في الشرق الأوسط، باعتبارها من أهم دول المنطقة في الحفاظ على الأمن والسلم العالميين، وأنها من الدول التي كانت ولا تزال تحارب الإرهاب”.

أسلحة روسية لمصر

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد قام بزيارة إلى القاهرة في فبراير/ شباط الماضي، بناء على دعوة وجهها له الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ووقع على إتفاقيات في مجالات عدة من بينها المجالات العسكرية، فيما قام الرئيس عبد الفتاح السيسي في الثامن من مايو الجاري بزيارة إلى موسكو، للمشاركة في إحتفالاتها بالذكرى السبعين لعيد النصر.

ويقول خبراء عسكريون أن موسكو ستزود مصر بعشرات المقاتلات الحديثة من طراز (ميج 35) في صفقة تصل قيمتها إلى ملياري دولار، وهي مقاتلة تعادل المقاتلة الأمريكية من طراز (إف 35) التي ستزود بها أمريكا سلاح الجو الإسرائيلي خلال الفترة القادمة.

ويؤكد “سيرجي كوروتكوف” مدير الشركة المنتجة لتلك الطائرات أن الشركة مستعدة لتزويد مصر بطائرات “ميج 35” إذا طلبت ذلك، مضيفا أنه “لو قررت مصر شراء طائرات ميج 35، سنكون سعداء بذلك”.

وتقول تقارير روسية أن موسكو تعتزم  تزويد مصر بمنظومة “أنتاي – 2500” للدفاع الجوي قبل نهاية عام 2016، بقيمة تبلغ مليار دولار، وأن عملية تنفيذ إتفاقية توريد هذه المنظومة لمصر تجري وفقا لخطة تسير بخطى ثابتة.

وتعتبر منظومة “أنتاي – 2500” النسخة الروسية لمنظومة الدفاع الجوي من طراز (إس 300) المعدة للتصدير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع