القوات العراقية تستعيد منطقتين جنوب الرمادي

القوات العراقية تستعيد منطقتين جنوب الرمادي

بغداد – أعلنت وزارة الدفاع العراقية، الأربعاء، استعادة منطقتي الطاش والحميرة جنوب مدينة الرمادي بمحافظة الأنبار (غربي البلاد) بعد معارك ضد تنظيم داعش.

فيما قالت مصادر أمنية إن معارك عنيفة تدور شرق مدينة الرمادي، مشيرة إلى مقتل العشرات من مسلحي تنظيم الدولة، إضافة إلى أسر أكثر من 40 من مسلحي التنظيم.

وكانت القوات العراقية والحشد الشعبي بدأت، الثلاثاء، عملية تهدف لمحاصرة الرمادي، لتحريرها من سيطرة تنظيم الدولة، بينما تحاول واشنطن تهدئة التوتر مع بغداد بعدما انتقدت أداء جيشها.

وتأتي العملية غداة تصريحات للبيت الأبيض حاول فيها تخفيف التوتر مع بغداد، الذي خلفته انتقادات وزير الدفاع أشتون كارتر للجيش العراقي على خلفية معركة الرمادي.

وأكد المتحدث باسم قوات الحشد الشعبي، أحمد الأسدي، أن العملية تحضير لتحرير الأنبار، بعد عشرة أيام من إعلان داعش سيطرته على الرمادي.

وقال الأسدي ”انطلقت عملية في مناطق شمال صلاح الدين وجنوب غرب تكريت وشمال شرق الرمادي، والتي ستطوق الرمادي من الجهة الشرقية“.

وأشار الأسدي إلى مشاركة قوات من الجيش والشرطة الاتحادية وقوات مكافحة الإرهاب وأغلب فصائل الحشد الشعبي في العملية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com