بان كي مون يزيد الغموض حول مشاورات جنيف بشأن اليمن

بان كي مون يزيد الغموض حول مشاورات جنيف بشأن اليمن

نيويورك – رفض المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للامم المتحدة، استيفان دوغريك، اليوم الثلاثاء، تأكيد أو نفي تأجيل مشاورات الحوار اليمني التي كان من المقرر عقدها في جنيف، الخميس المقبل.

دوغريك، الذي كان يتحدث للصحفيين بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، قال إنه “من الواضح أن أولوية الأمين العام للأمم المتحدة الآن هي عقد المفاوضات”.

ومضى قائلا “نريد من جميع أطراف الأزمة الجلوس إلى طاولة المفاوضات بهدف وقف القتال، وإنهاء معاناة الشعب اليمني”.

وردا على سؤال بشأن ضرورة تقديم إجابة واضحة، حول ما اذا كانت اجتماع جنيف سيعقد في موعده المقرر بعد غد الخميس أم لا، قال دوغريك “إنني مثلكم أريد أن أعرف ذلك، وعندما يصلني أي شئ سوف أخبركم به”.

وتابع “لقد دعا الأمين العام للأمم المتحدة أطراف الأزمة إلى المشاركة في الاجتماع بدون شروط مسبقة.. نحن (يقصد الأمانة العامة للأمم المتحدة) نريد حوارا سياسيا شاملا يوقف العنف وينهي معاناة اليمنيين”.

وكان نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، قد صرح في نيويورك  أمس الأول أن مشاورات جنيف قد تأجلت.

والأربعاء الماضي، أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، عن انطلاق الحوار اليمني في جنيف، يوم 28 مايو / أيار الجاري، بهدف “استعادة قوة الدفع نحو عملية انتقال سياسي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع