مطالبات أممية بإشراك السنة بالمعارك ضد ”داعش“

مطالبات أممية بإشراك السنة بالمعارك ضد ”داعش“

المصدر: بغداد- من محمد وذاح

طالبت بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي)، الأحد، رئيس الحكومة العراقي حيدر العبادي بتنفيذ بنود ورقة الاتفاق السياسي وإشراك العشائر السنية بالمعارك ضد ”داعش“

وقال الممثل الأممي الخاص بالعراق يان كوبيتش، في بيان: ”على الحكومة العراقية برئاسة العبادي والقوى السياسية في البلاد باتخاذ خطوات أسرع لتنفيذ بنود الاتفاق السياسي الذي تشكلت بموجبه الحكومة وما يرتبط بذلك من إشراك لأبناء العشائر السنّية في مقاتلة تنظيم داعش الإرهابي“.

وأضاف كوبيتش أن ”البرنامج الحكومي في العراق بدأ جيداً غير انه تباطأ بعد ذلك“.

وبشأن المساعدات التي تقدمها الأمم المتحدة للنازحين في العراق، حذر المبعوث الأممي من ”توقف معونات بعثة الأمم المتحدة للنازحين خلال أسابيع إذا لم تحصل بعثة العراق على منح جديدة“.

وتتضمن مطالب سنّة العراق، مجموعة من البنود تعرف بـ“ورقة الاتفاق السياسي“ التي قدمها تحالف القوى السنية شريطة الدخول في الحكومة العراقية الجديدة برئاسة حيدر العبادي، التي تشكلت في أغسطس الماضي، وكان أبرزها وتشريع قانون الحرس الوطني لضم متطوعي ابناء العشائر بالمحافظات الغربية والشمالية من العراق و إطلاق سراح المعتقلين غير المدانين وإنهاء الحظر المفروض على الأعضاء السابقين لحزب البعث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com