وزير الداخلية العراقي يتعهد بإعادة بناء شرطة الأنبار

وزير الداخلية العراقي يتعهد بإعادة بناء شرطة الأنبار

بغداد- قال الفريق رائد جودت، قائد الشرطة الاتحادية العراقية، إن “وزير الداخلية تعهد بإعادة هيكلة وتنظيم الشرطة في محافظة الأنبار، إلى جانب مكافئة الأبطال من عناصر الشرطة الذين صمدوا في مناطق (مدينة) الرمادي”، مركز المحافظة.

وأضاف جودت، خلال مؤتمر صحفي عقده بمقر قيادة الشرطة الاتحادية ببغداد، الخميس، وحضره مراسل وكالة “الأناضول” أن “الشرطة الاتحادية تواصل عمليات صد هجمات تنظيم داعش في عدة مناطق من مدينة الرمادي باتجاه المحور الشرقي والغربي للمدينة على مدى الأيام الماضية”.

وأعلن مكتب الأمم المتحدة في العراق (يونامي)، الثلاثاء الماضي، أن نحو 25 ألف شخص فروا من مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار، غربي البلاد، بعد هجوم تنظيم “داعش ” على المدينة، الجمعة الماضية، والذي أسفر عن سيطرة التنظيم المتشدد على المدينة بشكل شبه كامل.

وقررت وزارة الداخلية، أمس الأربعاء، إعفاء قائد شرطة الأنبار، اللواء الركن كاظم الفهداوي، من منصبه وتكليف اللواء هادي رزيج بمهام قيادة الشرطة في المحافظة على خلفية سيطرة “داعش” على مدينة الرمادي.

من جهته، قال العميد سعد معن، المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية، خلال المؤتمر الصحفي ذاته، إن “القوات الأمنية أحرزت تقدما كبيرا في قضاء بيجي (بمحافظة صلاح الدين / شمالا)”.

ولم يوضح المتحدث شكل التقدم الذي تم تحقيقه في قضاء بيجي، لكنه لفت إلى أن الطيران العراقي استهدف، الخميس، ثلاثة مواقع تابعة لتنظيم “داعش” في القضاء.

 وتتولى قوات من الشرطة الاتحادية وقوات من الجيش العراقي ومقاتلين من الحشد الشعبي تنفيذ عمليات عسكرية متواصلة لاستعادة السيطرة على مصفاة بيجي النفطية التي تخضع أجزاء منها لسيطرة تنظيم “داعش”.

والمصفاة متوقفة عن العمل حاليا، وكانت تنتج قبل توقفها نحو 170 ألف برميل من المشتقات النفطية يوميا، يتم استهلاكها محليا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع