قتيل في تفجير انتحاري في شرق ليبيا

قتيل في تفجير انتحاري في شرق ليبيا

بنغازي (ليبيا)- قال مسؤول أمني إن شخصا قتل وأصيب سبعة آخرون في تفجير انتحاري في بلدة القبة بشرق ليبيا  الثلاثاء أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه.

وقال مصدر عسكري إنه ردا على ذلك قصفت طائرات حربية موالية للحكومة الليبية المعترف بها دوليا مواقع غربي مدينة درنة القريبة من القبة حيث يتمتع تنظيم الدولة الإسلامية بوجود كبير.

واستغل تنظيم الدولة الإسلامية فراغا أمنيا في ليبيا وسط صراع بين حكومتين متنافستين في البلاد بعد أربع سنوات من الإطاحة بمعمر القذافي.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن عدة هجمات كبيرة على الأجانب في ليبيا هذا العام بينها هجوم على فندق في طرابلس وقتل عشرات المسيحيين المصريين والإثيوبيين.

وقال المسؤول الأمني إن سيارة ملغومة اقتحمت نقطة تفتيش في شرق القبة وهي بلدة صغيرة.

وأعلن أعضاء بالدولة الإسلامية مسؤوليتهم عن الهجوم في رسالة على تويتر جاء فيها أن مقاتلا من درنة قتل وأصاب عدة أشخاص.

وتقع القبة قرب مقر الحكومة المعترف بها دوليا والتي تعمل من شرق ليبيا منذ تركت العاصمة طرابلس أمام هجوم جماعة منافسة في أغسطس آب أقامت حكومة منافسة. وأعلن أعضاء الدولة الإسلامية أيضا المسؤولية عن هجمات على سفارات في طرابلس بينها السفارة المصرية والسفارة الجزائرية. ومعظم السفارات خاوية بعد أن سحبت الدول دبلوماسييها بسبب الوضع الأمني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com