خامنئي يطلب من نصر الله توسيع العمليات في سوريا

خامنئي يطلب من نصر الله توسيع العمليات في سوريا

عواصم – طلب مستشار المرشد الإيراني الأعلى للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي، من حليفهم في لبنان الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله توسيع ما أسماه ”بالانتصارات الحاصلة في مواجهة التيارات التكفيرية“.

وذكر بيان للدائرة الإعلامية لحزب الله اللبناني، أن ولايتي التقى نصر الله وبحث معه أهم القضايا الإقليمية وانتصارات جبهة المقاومة ومكافحة التطرف والتيارات التكفيرية“.

وبحسب البيان، فإن نصر الله استعرض خلال اللقاء مع مستشار المرشد الإيراني أحدث التطورات الإقليمية والقضايا المتعلقة بالتطرف والتيارات التكفيرية وكذلك إجراءات تيار المقاومة، وأشار إلى الانتصارات الحاصلة في القلمون وسائر المناطق“، مشيدا ”بدعم وتدابير الجمهورية الإسلامية الإيرانية“.

بدوره، أعرب ولايتي عن سروره لهذا اللقاء، وهنأ نصر الله بما أسماه بـ“الانتصارات الحاصلة“ في إشارة إلى تدخل حزب الله في سوريا ومشاركة في معركة تحرير ادلب والقلمون وعدد من المناطق التي سيطرت عليها المعارضة السورية قبل اسبوعين.

وقال مستشار خامنئي إن الجماعات التكفيرية والمتطرفة تسعى في ظل الدعم من بعض الدول والحكومات في المنطقة لعرض صورة عنيفة عن الإسلام والتخطيط حتى لتقسيم بعض الدول الإسلامية.

وأضاف، أن تيار المقاومة الذي حقق انتصارات كبيرة في مواجهة الكيان الصهيوني سينتصر في الساحة ايضا كما في السابق، ومن المؤكد أن الأعداء لا يمكنهم تحقيق أحلامهم البغيضة في المنطقة وبعض الدول فيها مثل سوريا ولبنان والعراق.

وأشار ولايتي إلى ”الانتصارات الحاصلة في مواجهة التيارات التكفيرية ومنها داعش في المنطقة“، معربا عن أمله ”بتوسيع نطاق هذه النجاحات أكثر من ذي قبل وأن نشهد زوال هذه التيارات التي ترتكب الجرائم بدعم من بعض الدول“، مؤكدا ”حتمية انتصار تيار المقاومة“.

وكان مستشار المرشد الإيراني علي أكبر ولايتي وصل إلى بيروت في زيارة رسمية تستغرق يوماً واحد للمشاركة في ”الملتقى العلمائي لاجل فلسطين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com