المالكي: آمال سقوط نظام الأسد انتهت

المالكي: آمال سقوط نظام الأسد انتهت

المصدر: بغداد - أحمد الساعدي

رأى نائب الرئيس العراقي ورئيس الوزراء السابق، نوري المالكي، أن ما سماها “آمال” إسقاط النظام الحاكم في سوريا قد انتهت، فيما دعا إلى عدم الرهان على التحالف العربي ضد اليمن.

وقال المالكي خلال مقابلة تلفزيونية، إن “هناك من كان يتصور أنهم يستطيعون إسقاط الحكومة وإقامة نظام بديل على خلفية طائفية، وأنهم سوف يستفيدون من سقوط النظام السوري”، مشيراً إلى أن “الوضع أصبح، اليوم، أهدأ بعد سقوط مؤامرات إسقاط العملية السياسية والدستور وانتهاء آمال إسقاط النظام السوري”.

وأضاف المالكي، أنه “ينبغي عدم الانجرار والاعتقاد بأن التحالف العربي الذي حصل لضرب الشعب اليمني الأعزل سينجر على العراق ويقوم بضربه”، محذراً من أن “ما يخرب الاستقرار السياسي هو الرهان على الدول”.

وفيما يتعلق بالشأن العراقي، أشار المالكي، إلى وجود دول إقليمية “جادة” في تقسيم العراق، لافتا إلى أن المشروع لن يتم أو يرى النور إلا عبر بحيرات من الدماء، واعتبر أن المشاكل في الحكومة السابقة ماتزال موجودة حالياً.

وقال المالكي، إن “الشيء الوحيد الذي نراهن عليه هو حب العراقيين لوحدة بلادهم”، لافتاً إلى أن “القواعد السنية ترفض هذا التوجه نحو التقسيم وأن مواقف السياسيين السنة لا تمثل القواعد”.

وأشار نائب رئيس الجمهورية العراقية إلى أن “الأوضاع في العراق، اليوم، لا تختلف عن الوضع أمس، حيث المشاكل مازالت قائمة والتقاطعات موجودة”، معتبراً أن “المشاكل بين المركز وإقليم كردستان لم تنته لغياب الحلول التي تنبثق من أسس الدستور التي ترتب العلاقة وتنظمها”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع