العالم العربي

شيعة يحرقون مقرات سنية في مدينة الأعظمية العراقية
تاريخ النشر: 14 مايو 2015 7:27 GMT
تاريخ التحديث: 14 مايو 2015 10:01 GMT

شيعة يحرقون مقرات سنية في مدينة الأعظمية العراقية

القوات الأمنية تشاهد المليشيات الشيعية وهي تحرق مباني ومنازل تابعين للسنة في بغداد.

+A -A
المصدر: بغداد - من أحمد الساعدي

أقدمت مليشيات شيعية، في ساعة متأخرة من ليلة أمس، على إحراق مباني الوقف السني وعدد من المنازل في منطقة الأعظمية ذات الأغلبية السنية شمال العاصمة بغداد، في الوقت الذي طوقت القوات الامنية والفرقة الذهبية المنطقة والقت القبض على عدد من الفاعلين.

وقال الشيخ عبد الهادي العاني أحد أئمة الوقف السني في منطقة الأعظمية لشبكة إرم إن ”المليشيات الشيعية استغلت زيارة الإمام الكاظم والتي يمر من خلالها الزائرون في منطقة الأعظمية شمالي بغداد ومن على جسر الأئمة الذي يرأسه مرقد الإمام أبو حنيفة النعمان، استغلت كل ذلك لتنفيذ هجمة كبيرة على منطقة الأعظمية، والتي حرقت خلالها مباني تابعة للوقف السني وعدد من المنازل في المنطقة“.

وأضاف العاني أن ”المئات من المليشيات يرتدون الزي المدني قاموا بعمليات التخريب والحرق لممتلكات السنة أمام أنظار القوات الأمنية من الجيش والشرطة، والتي وقفت متفرجة على تلك المليشيات وهي تحرق أملاك ومباني الوقف السني الذي يمثل مرجعية أهل السنة في العراق“.

في الوقت الذي أكد فيه أن ”تحركاً عاجلاً حدث لاحتواء الأزمة من قبل رئيس الوزراء حيدر العبادي، والذي أمر قوات الفرقة الذهبية الخاصة بتطويق المنطقة وإلقاء القبض على الفاعلين، واحتواء الأزمة قبل أن تندلع أي اشتباكات بين أهالي المنطقة والمليشيات، والتي كانت من الممكن أن تحدث فتنة كبيرة في العاصمة بغداد“.

ونقل بيان صحفي لمكتب العبادي أن الأخير، قال إن ”هناك من استكثر على العراقيين وحدتهم فأرادوا اشعال هذه الفتنة، لكن تم التصدي لها بوعي أبنائنا وشيوخنا والأجهزة الأمنية“.

وأضاف العبادي، أنه ”تم استباب الأمن في المنطقة، ولم نحتاج حتى للقوات الخاصة التي أرسلناها“، مؤكداً أن ”وعي العراقيين وتعاضدهم من أجل نصرة البلد وطرد الإرهاب سيفوت الفرصة“.

وكان العبادي وجه في وقت سابق اليوم الخميس (14 آيار 2015)، بتطويق الفتنة في منطقة الأعظمية شمال بغداد، فيما أمر القوات الأمنية بملاحقة مثيريها بعد أحداث الشغب التي شهدتها المنطقة.

وتعتبر مدينة الأعظمية شمال العاصمة بغداد معقل أهل السنة في بغداد، ولها رمزية كبيرة لدى السنة لوجود مرقد الإمام أبو حنيفة النعمان ومباني الوقف السني في المنطقة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك