أخبار

قبائل مصرية تتعهد بمحاربة المتشددين في سيناء
تاريخ النشر: 10 مايو 2015 15:05 GMT
تاريخ التحديث: 10 مايو 2015 15:21 GMT

قبائل مصرية تتعهد بمحاربة المتشددين في سيناء

الاتفاق على تكوين مجموعتين من شباب القبائل، تقوم الأولى بجمع معلومات موثقة عن عناصر داعش، بالإضافة إلى رصد مناطق الأنفاق غير الشرعية مع قطاع غزة.

+A -A

سيناء (مصر) – قرر اتحاد قبائل سيناء، وهو غير حكومي، تشكيل مجموعة من شباب القبائل لمشاركة الجيش المصري في حملاته العسكرية في سيناء على ”بؤر الإرهاب وعناصره“، في إشارة لولاية سيناء التابعة لتنظيم داعش.

وبحسب بيان للاتحاد عقب اجتماعه الأول، اليوم الأحد، فقد ”تم الاتفاق على تكوين مجموعتين من شباب القبائل، على أن تقوم المجموعة الأولى بجمع معلومات موثقة عن عناصر تنظيم داعش وأماكن تواجدهم وكذلك المخابئ السرية، التي يلجؤون لها هرباً من هجمات القوات المسلحة، بالإضافة إلى رصد مناطق الأنفاق غير الشرعية مع قطاع غزة وتحديد التي يستخدمها التنظيم المسلح في تحركه“.

وأضاف البيان أن ”المجموعة الثانية، فتتكون من شباب متطوع، لمشاركة القوات المسلحة (الجيش) في الحملات العسكرية على بؤر الإرهاب وعناصره، لتحديد الأشخاص والمناطق المستهدفة“.

ومنذ سبتمبر/ أيلول 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، لتعقب ما تصفها بالعناصر ”الإرهابية“ و“التكفيرية“ و“الإجرامية“ في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء، والتي تتهمها السلطات المصرية بالوقوف وراء استهداف عناصر في الجيش والشرطة ومقار أمنية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك