القوات العراقية تتقدم في بيجي وتقصف مواقع ”داعش“ – إرم نيوز‬‎

القوات العراقية تتقدم في بيجي وتقصف مواقع ”داعش“

القوات العراقية تتقدم في بيجي وتقصف مواقع ”داعش“

بيجي – حققت القوات العراقية، الثلاثاء، تقدما في قضاء بيجي شمالي العراق ضمن خطة لتأمين الطريق المؤدي إلى مصفاة نفط بيجي أكبر مصافي النفط التي يسعى تنظيم ”داعش“ منذ أشهر السيطرة عليها لأهميتها الاستراتيجية.

وجاء التقدم بعد ساعات من وصول تعزيزات عسكرية تضم قواتا من الشرطة الاتحادية (تابعة لوزارة الداخلية) ومفارز من قوات مكافحة المتفجرات، ومفازر من كتائب جند الإمام (قوات شيعية موالية للحكومة)، وقوات تابعة لرئاسة الوزراء إلى بيجي.

 وقال العقيد محمد البيضاني، المتحدث باسم قيادة الشرطة الاتحادية، إن ”التعزيزات العسكرية التي وصلت، الاثنين، إضافة إلى القوات الامنية المتواجدة ضمن قضاء بيجي حققت تقدما هذا اليوم بشن عملية عسكرية واسعة على جانبي الطريق الرابط من قرية المزرعة إلى مصفاة بيجي“.

 وأضاف أن ”القوات بدأت صباح اليوم بقصف مدفعي مكثف للمواقع التي يتحصن فيها مسلحو داعش والذين ينفذون هجمات ليلية على الطريق وينصبون عبوات ناسفة“، مشيرا إلى أن ”العملية العسكرية لا تزال متواصلة حتى الان“.

 من جانبه، قال قائد عمليات صلاح الدين (قيادة عسكرية مشتركة تتبع وزارتي الدفاع والداخلية في العراق) الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي إن ”القطعات العسكرية مستمرة بالتقدم من جنوبي المدينة نحو مركزها لغرض السيطرة عليها وصولا الى مصفاة بيجي في الشمال“.

وأضاف الساعدي أن ”أعداد الجيش والرد السريع وجهاز مكافحة الارهاب والشرطة الاتحادية هي في تزايد داخل المصفاة، نافيا ”محاصرة جنود عراقيين داخلها“.

 وتعمل القيادات العسكرية والأمنية في العراق على إرسال المزيد من التعزيزات العسكرية من أفواج الشرطة الاتحادية ومتطوعي الحشد الشعبي معززة بالعربات المصفحة وأسلحة المشاة المتوسطة والثقيلة لشن هجوم واسع لطرد ”داعش“ من الأجزاء التي احتلها الشهر الماضي فيما لاتزال سحب الدخان تتصاعد من وحدات المصفاة التي تضررت بفعل العمليات العسكرية.

وتعد مصفاة تكرير بيجي التي شيدت في بداية الثمانينات من القرن الماضي أكبر مصافي تكرير النفط في العراق وتبلغ طاقتها التصميمية 300 ألف برميل يومياً وتضم مصفيي صلاح الدين 1 و صلاح الدين 2 التي تبلغ طاقة كل منهما 75 ألف برميل يومياً ومصفى الشمال الذي تبلغ طاقته 150 ألف برميل يومياً فضلا عن منشآت الشركة العربية لكمياويات المنظفات وهي شركة مساهمة عربية وكذلك مصافي الدهون والمنتجات النفطية الثقيلة كالاسفلت والشحوم.

وترتبط المصفاة بشبكة أنابيب لنقل النفط الخام من حقول كركوك الشمالية وحقول عجيل المجاورة وأخرى لنقل المنتجات النفطية المكررة إلى جميع محافظات العراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com