مقتل 12 عراقيا في تفجيرات ببغداد وديالى

مقتل 12 عراقيا في تفجيرات ببغداد وديالى

 بغداد – قتل 12 شخصا وأصيب 21 آخرون بجروح، في أعمال عنف ضربت مناطق متفرقة من العاصمة العراقية بغداد، ومحافظة ديالى، بحسب مصادر أمنية.

وقال ضابط شرطة برتبة نقيب، إن قنبلة محلية الصنع انفجرت على مقربة من سوق شعبي في منطقة حي الأمين شرقي بغداد.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه لأنه غير مخول بالتصريح لوسائل الإعلام، إن الانفجار أدى إلى مقتل شخصين وإصابة 9 آخرين بجروح.

وأشار إلى انفجار قنبلة ثانية قرب متاجر لبيع السيارات في منطقة البياع جنوبي بغداد مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة 7 آخرين بجروح.

وذكر ضابط الشرطة أن مسلحين مجهولين اقتحموا متجرا لبيع المواد الغذائية في حي الضباط بمنطقة الأعظمية شمالي بغداد، وأطلقوا النار من مسدسات مزودة بكواتم للصوت.

وأوضح المصدر أن صاحب المتجر وشقيقه قتلا على الفور، بينما أصيب أحد المتبضعين بجروح.

كما أفاد بعثور قوات الشرطة على جثتين تعودان لرجل وامرأة مجهولي الهوية، في منطقتي سبع البور والمعامل. ولفت المصدر إلى أن جثة الرجل كانت عليها آثار إطلاق نار في الرأس بينما بدت حروق وإطلاق نار على جثة المرأة.

وفي محافظة ديالى شرق بغداد، قتل 5 أشخاص وأصيب 4 آخرون بجروح.

وقال مصدر أمني في المحافظة، إن انفجار عبوة ناسفة في بلدة گرمة القريبة من مدينة بعقوبة مركز محافظة ديالى من الجهة الشمالية الشرقية.

وأوضح المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أن الانفجار أدى إلى مقتل 4 أشخاص وإصابة آخر بجروح.

وأشار المصدر الى أن انفجار عبوة ناسفة في ناحية جلولاء 65 كم شمال بعقوبة استهدف دورية لقوات الأمن الكردية (آسايش) أدى الى مقتل أحد أفراد الدورية وإصابة 3 آخرين بجروح.

والتفجيرات اليومية وأعمال العنف الأخرى ظاهرة مألوفة في بغداد ومدن عراقية أخرى على مدى السنوات الماضية وتستهدف في الغالب تجمعات المدنيين مما يؤدي لسقوط ضحايا.

ويقول المسؤولون العراقيون إن جماعات مرتبطة بتنظيم ”داعش“ تقف وراء تلك الهجمات، وتبنى المتطرفون بالفعل مسؤوليتهم عن أغلب الهجمات السابقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com