المعارضة السورية تبدأ معركة لاستعادة مناطق بدمشق

المعارضة السورية تبدأ معركة لاستعادة مناطق بدمشق

دمشق – أعلنت فصائل المعارضة المسلحة في حي جوبر شرق مدينة دمشق، البدء بمعركة أطلقت عليها ”رص الصفوف“ لإعادة السيطرة على كتلة أبنية طيبة الخاصرة الجنوبية للحي، والتي سيطرت عليها قوات النظام في شهر سبتمبر/ أيلول من العام الماضي.

وفي تصريح لوكالة الأناضول قال الملازم أول حمزة قزيز أبو العباس، القيادي في هيئة أركان فيلق الرحمن: ”الهدف من المعركة هو منع يد النظام من أن تمتد إلى خاصرة جوبر الجنوبية المتاخمة للمتحلق الجنوبي، وللحفاظ على الحي محررًا كي لا تعاد تجربة مدينة المليحة مرة أخرى في الحي“.

وأشار أبو العباس إلى أن المعارك ما تزال مستمرة ولن تتوقف على معركة ”رص الصفوف“ بل إنها ماضية في التقدم نحو تحصينات النظام في محاور متقدمة من حي جوبر، وجعل التهديد أكبر على العاصمة دمشق.

وعن سير المعركة قال حمزة: ”انتشر مقاتلونا في عدد من نقاط قوات النظام، وبدأ تساقط النقاط بأيدي المقاتلين الواحدة تلو الأخرى، حتى اكتملت السيطرة على كتلة أبنية في حي طيبة، لتنسحب قوات النظام المتبقة تحت الزخم الناري لرشاشات مقاتلينا بغية تغطية دخول ما تبقى من المقاتلين، الذين كانوا يتقدمون على قدم وساق مع تقهقر قوات النظام التي لجأت إلى تفجير الأبنية المتبقية“.

ويشهد حي جوبر منذ 3 سنوات معارك كر وفر بين قوات النظام والمعارضة المسلحة نظرًا لأهميته الاستراتيجية كونه يعتبر المنفذ الشرقي للعاصمة السورية دمشق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com