أمريكا: قلقون من حكم سجن مرسي 20 عاما

أمريكا: قلقون من حكم سجن مرسي 20 عاما

واشنطن- أعربت واشنطن، الثلاثاء، عن ”قلقها“ من الحكم على الرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، وآخرين بالسجن 20 عاما.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض، جوش ايرنست، خلال الموجز الصحافي من واشنطن: ”الولايات المتحدة قلقة من هذه الأحكام، كل المصريين، بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية، يحق لهم الحصول على معاملة متساوية وعادلة أمام القانون بما في ذلك احترام كامل لحقهم في الحصول على محاكمة عادلة“.

وأضاف ايرنست أنه ”لن يتوسع في التعليق بخصوص هذا الموضوع حتى نحظى بفرصة دراسة الحكم والأسس التي جرى إصدار الحكم على أساسها، وهو حسب علمنا ما تسعى السلطات القضائية لإعلانه على الملأ قريبا“.

وأكد أن ”مرسي يجب أن يحظى كباقي المدعى عليهم بالحق القانوني الأساسي في إجراءات قانونية عادلة“، لافتا إلى أن ”الولايات المتحدة ستواصل وبقوة معارضة الاعتقالات والاحتجازات المسيسة“.

وأشار إلى أن بلاده ”ستستمر في التواصل مع الحكومة المصرية بخصوص مسارها السياسي وإثارة قضايا حقوق الإنسان والإصلاحات السياسية، يجب ألا يكون هناك أي شك في أن هذه القضايا الثنائية تظل ذات أولوية مهمة بالنسبة للولايات المتحدة“.

وقضت محكمة مصرية، الثلاثاء، بالسجن 20 عاما على محمد مرسي، في القضية المعروفة إعلاميا باسم ”أحداث قصر الاتحادية“.

كما قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في مقر أكاديمية الشرطة (شرق القاهرة)، بالعقوبة نفسها على 12 متهما آخرين، بينما حكمت على متهمين إثنين آخرين بالسجن عشرة أعوام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com