الحرم المكي: عاصفة الحزم قرار تاريخي

الحرم المكي: عاصفة الحزم قرار تاريخي

الرياض- قال إمام الحرم المكي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس إن عملية عاصفة الحزم التي تقودها المملكة مع 9 دول بينهم مصر، قرار تاريخي جاء في وقته وهي تحقيق للمصالح العليا وللأمن والاستقرار للجار اليمني مؤكدا ان ”أمن بلاد الحرمين خط أحمر“.

وأشار السديس في خطبة الجمعة التي ألقاها في المسجد الحرام في مكة المكرمة إلى ”أن المملكة بادرت مبادرة تاريخية سيكتب التاريخ لنصرة المظلوم في اليمن، مشيرا الى ان اليمن بلد عزيز وغالي على جميع المسلمين وإن قرار مد يد العون لإخواننا في اليمن ليس مستغرب على المملكة“.

وقال السديس ”إن عاصفة الحزم ضرورة شرعية تبنتها المملكة من موقف تاريخي فيه نصرة للمظلوم“. مؤكدا ”إن وحدة الصف والقوة والتحالف وجمع العقيدة والتوحيد وزرع الثقة بالنفس دلالات النصر“.

وأكد الشيخ السديس أنه في ”ظل الأحداث الراهنة التي رفعت فيها الفتن في اليمن أجيادها وجمعت للشر أجنادها، وظلم تراكمت مظالمة وظلمه، وعانى منه أشقاؤنا في اليمن أشد المعاناة بين قتل وترهيب، واعتداء أثيم وتخريب ، أدى إلى الهجرة والتغريب، لم تكن بلاد الحرمين بمعزل عن هذا كله بل كانت تسدد وتقارب وتحاول جهدها رأب الصدع وجبر الكسر من خلال الحلول السلمية والمساعي الحوارية لعل هؤلاء القوم يرتدعون وعن ظلمهم وعدوانهم يكفون“.

وقال ”وما الحيلة وقد حل القضاء ونزل الابتلاء وسنة الله في خلقه ماضية وحكمته في البرايا قاضية فاشرأبت مرامي العزم فكانت فضل الله وعونه وتوفيقه عاصفة الحزم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com