مسؤول عراقي: الدعم العسكري المحدود سيطيل تحريرالأنبار

مسؤول عراقي: الدعم العسكري المحدود سيطيل تحريرالأنبار

الأنبار (العراق) – حذر مجلس محافظة الأنبار اليوم الاثنين من أن أستمرار الدعم الحكومي المحدود من الأسلحة إلى المحافظة في مواجهة تنظيم ”الدولة الإسلامية“ سيطيل معركة الأنبار إلى شهور عدة.

وقال فال العيساوي نائب رئيس مجلس الأنبار إن ”تعزيزات عسكرية مستمرة من الأسلحة تصل للمحافظة من قبل حكومة بغداد لكن تلك التعزيزات لن تغير وضعية المعركة نحو الأفضل“.

وأضاف أن ”تلك التعزيزات هي للدفاع عن مدن المحافظة من الهجمات التي ينفذها داعش بشكل يومي وليست كما يتصورها البعض بأنها ستغير وضعية المعركة لمصلحة القطعات (الوحدات) الأمنية وأبناء العشائر“.

وأكد نائب رئيس مجلس الأنبار:“إذا استمر الدعم الحكومي الخجول بهذا الحال فنقول إن معركة تحرير الأنبار ستطول لشهور عدة حتى تصل للمحافظة أسلحة تكفي لتحريرها بشكل كامل“.

وأوضح :“على الحكومة أن تعلم أن داعش يعتمد على أسلوب الكر والفر فضلا عن أسلوب العصابات المتطور ، وهذا يتطلب جهدا عسكريا كبيرا وتسليحا بشكل يوازي ما يمتلكه وأن القوات الأمنية والعسكرية بمساندة الآلاف من أبناء العشائر أبدوا استعدادهم التام لتحرير المحافظة من دنس الإرهابيين وأن ما ينقصهم فقط هو التسليح“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة