الأمم المتحدة ترفض التعليق على قرار تعيين بحاح

الأمم المتحدة ترفض التعليق على قرار تعيين بحاح

نيويورك – رفض استيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، اليوم الإثنين، التعليق على قرار الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، تعيين خالد بحاح نائبا له بالإضافة إلى مهامه كرئيس للوزراء.

وقال دوغريك، خلال مؤتمر صحفي بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، ”لا يوجد لدي أي شئ للتعليق علي هذا القرار، لقد أكد بان كي مون مرارا علي الحاجة الي وقف الأعمال العسكرية والسماح بايصال المساعدات الغذائية الي اليمن“.

 وجدد المتحدث باسم بان كي مون التأكيد علي موقف الأمين العام إزاء استمرار الأعمال العسكرية بين قوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية، وجماعة الحوثيين في اليمن.

وقال ”لقد قال بان كي مون بضرورة وقف الأعمال العدائية، وأنه لا يجوز في هذا الصراع، وفي أي صراع، أن يتم استهداف المدارس والمستشفيات“.

ومن جهة آخري لم يتم حتي الآن (الساعة 18:00 تغ) تحديد موعد جلسة مجلس الأمن الدولي المنتظرة بشأن التصويت علي مشروع القرار الذي تقدمت به دول مجلس التعاون الخليجي، بخصوص الأزمة اليمنية.

لكن دوائر دبلوماسية بالمنظمة الدولية توقعت أن تدعو الأردن، العضو العربي الوحيد في مجلس الأمن، إلي اجتماع عاجل لمجلس الأمن للتصويت علي مشروع القرار خلال الأسبوع الجاري.

وأضافت الدوائر الدبلوماسية، التي فضلت عدم الإفصاح عن اسمها، أن المفاوضات لا تزال جارية بين ممثلي دول مجلس التعاون الخليجي لدي الأمم المتحدة ومندوب روسيا الدائم بالمنظمة الدولية بشأن بعض التعديلات التي ترغب موسكو في رؤيتها علي مشروع القرار، قبل التصويت عليه.

وتتمثل نقطة الخلاف الرئيسية بين روسيا (التي تتمتع بحق النقض داخل المجلس) ودول مجلس التعاون الخليجي، في ضرورة أن يشمل حظر تصدير السلاح المنصوص عليه في مشروع القرار، كافة أطراف الأزمة، بما في ذلك قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي، وهو ما ترفضه المملكة العربية السعودية بشكل مطلق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com