الشهرستاني: داعش أجبر 160 ألف طالب عراقي على ترك الدراسة

الشهرستاني: داعش أجبر 160 ألف طالب عراقي على ترك الدراسة

بغداد ـ كشف حسين الشهرستاني، وزير التعلم العالي بالعراق، أن 160 ألف طالب وطالبة جامعيين تركوا الدراسة في ثلاث محافظات بعد سيطرة ”داعش“ على مساحات واسعة من المدن في حزيران/يونيو الماضي.

وقال الشهرستاني، خلال مؤتمر صحفي بمبنى الوزارة وسط بغداد، إن ”160 ألف طالب وطالبة في جامعات الأنبار والفلوجة (غرب) والموصل وصلاح الدين (شمال) تركوا جامعاتهم بعد سيطرة تنظيم داعش على مدنهم“، مشيرا إلى أن ”أكثر الطلبة تمت استضافتهم في جامعات أخرى في المناطق الآمنة“.

وأضاف الشهرستاني، أن ”الوزارة لا يمكنها إعادة طلاب جامعة تكريت لإكمال دراستهم فيها، بسبب الخراب والدمار الذي خلفته العمليات العسكرية، ووجهنا كل الجامعات بتجهيز جامعة تكريت بكل ما تحتاجه من مستلزمات لاستمرارها“، مؤكدا أن ”العام المقبل سيشهد إعمار جميع الجامعات التي كانت تحت سيطرة التنظيم“.

وتوقف الدوام الرسمي في جامعات صلاح الدين ونينوى (شمال) والأنبار (غرب) العام الماضي، بعد تردي الأوضاع الأمنية عقب سيطرة ”داعش“ على تلك المحافظات، فيما ألزم تنظيم ”داعش“ الطلبة غير النازحين والأستاذة في الموصل بمواصلة الدراسة في الجامعة بعد إجراء تغيير واسع في المناهج الدراسية.

وأعلنت وزارتا التربية والتعليم العالي العراقيتين عدم اعترافهما بالواقع التعليمي في المدارس والجامعات في ظل سيطرة تنظيم ”داعش“ على المدن الشمالية والغربية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com