38 قتيلا بينهم قادة بالمعارضة السورية بتفجيرين انتحاريين

38 قتيلا بينهم قادة بالمعارضة السورية بتفجيرين انتحاريين

دمشق- لقي 38 شخصاً مصرعهم من بينهم قادة عسكريين في الجبهة الشامية في تفجيرين انتحاريين وقعا بمنطقتين مختلفتين بريف حلب الشمالي، نفذتهما عناصر تابعة لتنظيم ”داعش“ الإرهابي“ بسيارتين مفخختين، مساء أمس الثلاثاء.

وأكد القيادي في الجبهة الشامية ”أبو العباس“  أن التفجير الأول وقع في مدينة ”مارع“ بالقرب من مقر خطاب الصفوة الإسلامية التابعة لجيش المجاهدين، وذكر اسماء عدد من القيادات في الجبهة الشامية لقوا حتفهم في التفجير أبرزهم : ”حازم الصالح“ المعروف بـ“أبو نجيب“ ، و“يحيى زكريا الحافظ“ ( أبو مريم )، و“لؤي سليم حافظ“ ، و“علي حسين مايري“ بالإضافة إلى القيادي في جبهة النصرة ”أبو ماريا“

ومن جانبه أكد المسؤول الإعلامي في الجبهة الشامية ”صالح عنداني“ للأناضول، أن تنظيم داعش استهدف قرية ”حور كلس“ القريبة من الحدود السورية التركية، بسيارة مفخخة، ما أدى إلى مقتل 30 عنصراً من أحد كتائب الجبهة الشامية، بحسب قوله

وفي سياق متصل أوضح الناشط الإعلامي ”أحمد حسن“ أن ”حشوداً عسكرية من قبل التنظيم قدمت من منطقتي الراعي والباب باتجاه قرية حور النهر وحور كلس، إضافة إلى كل من صوران وتل مالد، فيما قامت قوات الثوار بتعزيز الجبهات على الطرف الآخر“.

في الأثناء أكدت مصادر ميدانية سقوط عدة قذائف في محيط قرية صوران، مشيرة إلى وجود تخوف بين المدنيين في المنطقة من هجمات جديدة من قبل التنظيم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com