العراق يدعو الأطراف اليمنية إلى نبذ العنف – إرم نيوز‬‎

العراق يدعو الأطراف اليمنية إلى نبذ العنف

العراق يدعو الأطراف اليمنية إلى نبذ العنف

بغداد- دعت وزارة الخارجية العراقية، الخميس، كافة الأطراف اليمنية إلى ”نبذ استخدام القوة واعتماد الحوار لإيجاد حل سياسي للأزمة اليمنية“، معبرة عن قلقها من التدخل العسكري في الشأن اليمني.
وقالت الخارجية العراقية، في بيان لها، إن ”موقفنا هو نبذ استخدام القوة ودعوة الأطراف اليمنية كافة إلى تجاوز خلافاتهم من خلال اعتماد أسلوب الحوار الجاد والدعوة إلى تحمل المسؤولية وإزالة مبررات الاحتقان السياسي والتوصل إلى صيغة للاتفاق على العيش المشترك ومساهمة الجميع في بناء مؤسسات الدولة الشرعية والدستورية بما يحفظ وحدة البلاد ويحقق السلام والوئام ويجنب الشعب اليمني مخاطر الاقتتال والسير في طريق البناء والتقدم“.
ودعا البيان ”الدول العربية إلى ممارسة دورها لدعم الحوار الوطني بمشاركة جميع القوى السياسية لإيجاد حل سياسي للأزمة اليمنية“.
وأعربت الخارجية العراقية عن ”قلقها“ من التدخل العسكري في الشأن اليمني ”الذي يؤدي إلى تعقيد الأوضاع أكثر من السابق ولا يسمح بتبني الحلول السياسية في الظروف المعقدة القائمة“.
وفي وقت سابق الخميس، أعلن وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري رفض بلاده للعملية العسكرية ”عاصفة الحزم“ في اليمن، التي تشنها السعودية بالتحالف مع عدة دول عربية.
وقال الجعفري، في تصريحات للصحفيين قبيل اجتماع وزراء الخارجية العرب، اليوم الخميس، في منتجع شرم الشيخ (شرقي مصر): ”نحن مع الجهود السياسية وأن تكون جهود بحجم القمة العربية تعمل على حل أزمة اليمن“، معتبرا أن ”الحل السلمي هو الحل الوحيد لأن التدخل العسكري يزيد الأمر تعقيدا ويؤدي إلى عسكرة الأمور“.
وكانت السعودية أعلنت، في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، عن بدء عملية ”عاصفة الحزم“ العسكرية ضد من تسميهم ”المتمردين الحوثيين“.
وتشارك في عملية ”عاصفة الحزم“، 5 دول خليجية، هي السعودية، البحرين، قطر، الكويت، والإمارات، إلى جانب المغرب والسودان والأردن ومصر، استجابة لدعوة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكرياً لـ“حماية اليمن وشعبه من عدوان الميلشيات الحوثية“.
فيما أبدت باكستان استعدادها للمشاركة بقوات برية، وأعلنت الولايات المتحدة عن استعدادها لتقديم دعم لوجيستي واستخباراتي.
وبينما قالت وزارة الخارجية الفرنسية إن عملية ”عاصفة الحزم“ جاءت ”بناء على طلب السلطات الشرعية في اليمن“، قالت الخارجية البريطانية إنها ”تؤيد التدخل العسكري السعودي في اليمن بعد طلب الرئيس هادي للدعم بواسطة جميع السبل والتدابير لحماية اليمن، وردع العدوان الحوثي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com