كيف استقبل اليمنيون عملية ”عاصفة الحزم“ ؟ – إرم نيوز‬‎

كيف استقبل اليمنيون عملية ”عاصفة الحزم“ ؟

كيف استقبل اليمنيون عملية ”عاصفة الحزم“ ؟

المصدر: إرم ـ من أحمد الولي

تفاجاء اليمنيون وربما العالم بضربات جوية مفاجئة في منتصف ليل الأربعاء نفذها التحالف الخليجي على موقع عسكرية يمنية باتت تحت سيطرة الحوثيين.

واهتزت العاصمة صنعاء واستيقظ أبنائها مذعورين على أصوات إنفجارات مدوية.

وتباينت ردود أفعال المغردين على موقعي »تويتر « »وفيسبوك «

وقال الروائي والصحفي اليمني مروان الغفوري مؤيداً الضربات الجوية الخليجية »صبرت أوروبا كثيرا على جنرالات الحرب في يوغسلافيا المنحلة. ولكن مجرم الحرب ميلوسوفيتش اعتقد أن بمقدوره أن يحارب إلى ما لا نهاية، وأن يكوم الجثث كما يشاء. فما كان الناتو إلا أن قرر وضع حدا لمجرم الحرب.

وفي تلك العملية قال القاضي الجنوب أفربقي المعروف غولدستون عن تلك الحرب »غير قانوني لكنه مشروع“.

وهو وصف ناجع لهذه الحرب: (غير قانوني لكنه مشروع. مشروع بكل الوسائل.)

بدوره انتقد الصحفي محمد عايش رئيس تحرير صحيفة الأولى منتقداً التدخل الخارجي إن الهجوم هو بغرض استضعاف اليمن .

وتوقع أن ما وصفها بالعنجهية الخليجية ستدفع الثمن »هذا هو عنوان العدوان العسكري المعتوه.. أو المقامرة السعودية الخليجية غير محسوبة العواقب. ولكن اليمن لن يدفع وحده ثمن هذا الاستضعاف والعنجهية، مهما كانت فداحة العدوان «.

وأثارت العمليات التي قامت بها خمس دول خليجية ما عد عمان ردود متفاوتة ما بين مؤيد ومعارض.

وقضت العمليات العسكرية الخليجية على ترسانة قال محللون عسكريون سعوديون إنها كانت تهدد الرياض، فضلاً عن استخدامها ضد الرئيس اليمني المقيم في عدن.

وكان الحوثيون قد سيطروا على أسلحة متطورة بينها طائرات حربية ومنصة صورايخ حديثة بالإضافة لمئات الآلاف من الذخائر والمعدات الثقيلة، بتواطؤ من الجيش الموالي  للرئيس السابق على صالح.

وقالت الناشطة رقية القواس »من لطف الله بنا أن هذه الأيام موسم أمطار ورعود قوية ،فتوقعنا لحظة أول انفجار أنه برق. وشوية شوية استوعبنا الموضوع «.

وأضافت الله يلطف بالبلاد والعباد فيما هو قادم .

وقال محمد الوريث وهو صحفي مقرب من جماعة الحوثيين »اليمن تخوض معركة الشهامة والبطوله والشرف ضد داعش الحقيقي مملكة آل سعود ، بالنيابة عن كل العرب والعالم « ..

وأضاف »الحمدلله الذي اختارنا لهذا الفضل! «

ولا يبدوا أن العملية التي أطلقت عليها الرياض“عاصفة الحزم « ستتوقف على الأقل في الأيام المقبلة إذ يحشد الحوثيون أنصارهم لما قالوا إنها حرب سيخوضونها ضد السعودية.

وتعيش اليمن وضعاً متدهوراً على المستوى السياسي والأمني، ويتخوف سياسيون من أن  تسيطر الفوضى العارمة على البلد الذي يقطنه قرابة30 مليون شخص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com