أخبار

تونس تسجن حارس متحف باردو
تاريخ النشر: 23 مارس 2015 13:56 GMT
تاريخ التحديث: 23 مارس 2015 14:05 GMT

تونس تسجن حارس متحف باردو

الهجوم على متحف باردو، أسقط بعض القيادات الأمنية في إقليم تونس، وفي تطور لافت قرر قاضي التحقيق سجن عون الأمن المكلف بحراسة المتحف لحظة الحادث.

+A -A

تونس ـ أصدر قاضي التحقيق بالمكتب 13 بمحكمة تونس الابتدائية اليوم الاثنين، قرار بسجن عون الأمن المكلف بحراسة متحف باردو الذي تعرض لهجوم إرهابي الأسبوع الماضي.

وقالت وسائل إعلام تونسية، إن القاضى استمع اليوم لـ“تصريحات عون الأمن المكلّف بحراسة متحف باردو، حيث تبيّن أنّه لم يكن في مكان عمله لحظة وقوع الحادث، وهو ما يعد إخلالا بواجباته المهنية“.

وأضافت تلك المصادر، أن القاضي وبناء على هذه المعطيات ”قرّر إصدار بطاقة إيداع بالسجن ضد عون الأمن“.

وكان رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد، قرر في وقت سابق اليوم إقالة عدد من القيادات الأمنية على مستوى اقليم تونس ومنطقة باردو وذلك بعد زيارة تفقدية قام بها إلى محيط متحف باردو ومجلس النواب.

وشملت القيادات الأمنية المقالة مدير إقليم الأمن بتونس ومدير إدارة وحدات الطريق العمومي ومدير الأمن السياحي ورئيس منطقة باردو ورئيس فرقة الإرشاد بباردو ورئيس مركز باردو ورئيس منطقة سيدي البشير.

واتخذ الصيد، قرارا بأن يقتصر ارتياد المسجد الموجود في محيط مجلس نواب الشعب على النواب والموظفين العاملين بالمجلس دون سواهم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك