أخبار

مستشارة الأسد: تغيير الموقف الأمريك...
تاريخ التحديث:
تاريخ النشر:

مستشارة الأسد: تغيير الموقف الأمريكي من سوريا حديث إعلامي

مستشارة الرئيس السوري بثينة شعبان، تحمّل مسؤولية ما يحدث في سوريا على الدول الإقليمية والمجتمع الدولي ومجلس الأمن.

+A -A
المصدر: إرم - أحمد الساعدي

اعتبرت مستشارة الرئيس السوري بثينة شعبان أن ”ما يجري الحديث عنه اليوم من تغيير في مواقف بعض الدول تجاه سوريا ما هو إلا حديث إعلامي“، مشيرة إلى أن ”تركيا والسعودية وقطر لها الدور الأساسي في دعم الإرهاب الذي يضرب سوريا“، على حد تعبيرها.

وأضافت شعبان أن مسؤولية ما يحدث في سوريا تتحملها ”الدول الإقليمية التي تمول الإرهاب وصولاً إلى المجتمع الدولي وتطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي المتعلقة بمكافحة الإرهاب“.

وأوضحت مستشارة الرئيس السوري في مقابلة صحفية أن ”المستفيد من الحرب على سوريا هو أولاً العدو الصهيوني وكل من يشاركه العداء للعرب وكل الطامعين بهذه البلاد وبخيراتها وثرواتها“.

وقالت: ”لنا في المنطقة حلفاء ونذكر بشكل خاص الجمهورية الإسلامية الإيرانية وحزب الله والاتحاد الروسي“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك