مقتل 10 بينهم رجال أمن في تفجيرات ببغداد

مقتل 10 بينهم رجال أمن في تفجيرات ببغداد

بغداد – قُتل 10 أشخاص وأصيب 30 آخرون بجروح، بينهم رجال أمن، اليوم الثلاثاء، في تفجيرات استهدفت أفراد شرطة وجنود ومدنيين في العاصمة العراقية بغداد، بحسب ما أفاد مصدر في الشرطة.

وقال المصدر، وهو ضابط شرطة برتبة نقيب، إن ”ثلاثة انتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة، فجروا أنفسهم قرب مقر عسكري بقضاء الطارمية شمالي بغداد، أعقب ذلك انفجار سيارة ملغومة بالمكان نفسه“.

وأوضح أن الانتحاريين فجروا أنفسهم أمام بوابة المقر، بعدما عجزوا عن اقتحامه، وهو ما أدى إلى مقتلهم، بالإضافة إلى جندي عراقي، وإصابة 4 أمنيين آخرين بجروح.

وفي تفجير ثان، قتل عنصر في الميليشيات العشائرية المعروفة باسم الصحوات وأصيب 3 آخرون بجروح، جراء انفجار قنبلة محلية الصنع، تركها مجهولون على مقربة من نقطة تفتيش يحرسها أفراد الصحوة بمنطقة الجعارة التابعة لقضاء المدائن جنوبي بغداد، حسب المصدر.

وقتل شرطي، وأصيب 5 آخرون بجروح، في انفجار ثالث لقنبلة محلية الصنع، استهدفت دوريتهم في ناحية اليوسفية جنوبي بغداد، حسب المصدر نفسه.

وأشار المصدر إلى انفجار قنبلتين في منطقتي الشعب (شمال شرق) والسيدية (جنوب) ما أدى لمقتل 4 أشخاص وإصابة 18 آخرين بجروح، يرجح أنهم من المدنيين.

والتفجيرات اليومية وأعمال العنف الأخرى ظاهرة مألوفة في بغداد على مدى السنوات الماضية وتستهدف في الغالب تجمعات المدنيين مما يؤدي لسقوط ضحايا.

ويقول المسؤولون العراقيون إن جماعات مرتبطة بتنظيم ”داعش“ تقف وراء تلك الهجمات، وتبنى المتطرفون بالفعل مسؤوليتهم عن أغلب الهجمات السابقة.

وزاد خطر متشددي تنظيم ”داعش“ وقوتهم الهجومية بعد سيطرتهم على مساحات واسعة من أراضي العراق في صيف العام الماضي وإعلانهم دولة الخلافة عليها الى جانب أراضي يسيطرون عليها في سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com