قرار تنكيس الأعلام يثير غضب العراقيين

قرار تنكيس الأعلام يثير غضب العراقيين

المصدر: بغداد - شيماء عبد الواحد

أثار قرار مجلس النواب، اليوم الاثنين، بتنكيس العلم العراقي بعد وصول أول دفعة من جثامين ضحايا مجزرة قاعدة سبايكر، في تكريت إلى الطب العدلي في العاصمة بغداد، أثار موجة من الغضب داخل الأوساط القانونية والشعبية، حيث اعتبره القانونيين مخالفة قانونية.

الخبير القانوني طارق حرب أكد لشبكة ”إرم“ الإخبارية، أن ”ما أقدم عليه مجلس النواب العراقي، اليوم، من تنكيس العلم العراقي، مخالفة قانونية ودستورية واضحة، حيث أنه فيما يبدو أن البرلمان لا يعرف قانون العلم العراقي، وعليه مراجعته قبل اتخاذ أي قرار، وفي حال أراد البرلمان أن يطبق حالة جديدة فعليه أولا أن يصدر قانونا“، لافتا إلى أن ”هذا الأمر لا يكتفي بتصويت النواب عليه، بل لا بد بتشريع قانون جديد يضاف إلى نظام العلم العراقي“.

وأضاف أن ”نظام العلم العراقي رقم (6) لسنة 1986، حدد زمان ومكان وشكل وهيئة العلم العراقي، بالتالي كان لا بد من الالتزام بأحكام النظام، ولا يجوز مخالفة أحكام النظام، إلا بحالة واحد، وهي أن يتولى مجلس النواب إصدار قانون جديد يتضمن تحديد أحكام نظام العلم“.

وأكد حرب أن ”ما أقدمت عليه رئاسة مجلس النواب في التصويت على تنكيس العلم، حدادا على أرواح شهداء سبايكر مخالفة قانونية ودستورية واضحة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com