الكشف عن هوية قيادي من داعش قتل بضربة أمريكية في سوريا

الكشف عن هوية قيادي من داعش قتل بضربة أمريكية في سوريا

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم السبت، بأن ضربة نفذتها طائرة مسيرة تابعة للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية في محافظة إدلب شمالي سوريا، الشهر الماضي، أسفرت عن مقتل القيادي البارز في تنظيم داعش عبد الرؤوف المهاجر.

وقال المرصد عبر موقعه الإلكتروني: "المدعو عبد الرؤوف المهاجر (أبو سارة العراقي)، وهو أمير بالتنظيم من جنسية عراقية، قتل نتيجة الضربة مع مرافقه، في 24 شباط الفائت، قرب بلدة مشهد روحين على طريق دير حسان- قاح شمالي إدلب".

القيادة المركزية للجيش الأمريكي أعلنت في 17 فبراير الماضي، أن قائدا بارزا في تنظيم داعش قتل في عملية مشتركة شمال شرقي سوريا.

وأضاف المرصد: "يشغل أبو سارة منصب أمير الإدارة العامة للولايات في التنظيم، وكان أحد القياديين في تنظيم حراس الدين، ويعتبر الرأس المدبر والحاكم الفعلي للتنظيم".

وكانت القيادة المركزية للجيش الأمريكي قد أعلنت في 17 فبراير الماضي، أن قائدا بارزا في تنظيم داعش قتل في عملية مشتركة نفذتها القوات الأمريكية شمال شرقي سوريا.

وذكرت القيادة في بيان حينها أن "حمزة الحمصي قتل في غارة بواسطة مروحية ضمن عملية مشتركة بين الولايات المتحدة وقوات سوريا الديمقراطية في شمال شرق سوريا".

وتعتمد الولايات المتحدة الأمريكية بشكل كبير على مثل هذا النوع من العمليات الخاصة، من أجل ملاحقة وتصفية قادة التنظيم الذي تفرق منذ هزيمته عام 2017 إلى خلايا تتحرك في مناطق متفرقة من سوريا والعراق.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com