البشير: حملات المعارضة لن تؤثر في الانتخابات

البشير: حملات المعارضة لن تؤثر في الانتخابات

المصدر: الخرطوم- من أنس الحداد

هاجم الرئيس السوداني عمر البشير، الأحد، تحالف قوى الإجماع الوطني المعارض وقيادات الجبهة الثورية لتبنيها حملة ”ارحل“ لمقاطعة الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المزمع قيامها في الثالث عشر من شهر إبريل المقبل، قائلاً إن مثل هذه الحملات لن تُخيفه أو تؤثر على سير العملية الانتخابية.

ودشنت قوى سياسية موقعة على وثيقة ”نداء السودان“ في الرابع من فبراير الماضي، حملة ”ارحل“ لمقاطعة الانتخابات السودانية، وأعلنت فتح باب التوقيعات أمام الجمهور، ومن أبرز الموقعين على الوثيقة رئيس الجبهة الثورية مالك عقار، ورئيس تحالف قوى الإجماع الوطني فاروق أبوعيسى بجانب رئيس حزب الامة القومي الصادق المهدي.

وأكد الرئيس السوداني خلال مخاطبته حشداً جماهيرياً في الخرطوم مساء الأحد أن حزبه سيواصل في برامجه السياسية والاجتماعية لتحقيق نهضة البلاد، مشدداً على أن للشعب السوداني الحق في اختيار رئيسه القادم عبر صناديق الاقتراع.

وقال البشير: إن الشعب السوداني إذا انتخبنه رئيسا له سيستمر في مشاريع التنمية والنهضة وإذا لم يختاره سينصاع بكل احترام لرغبة الشعب.

مشيراً إلى ان حكومة ”الانقاذ“ جاءت للمحافظة على العقيدة والدين، وتعهد البشير بتطبيق الشريعة الاسلامية وتحكيمها في السودان.

وترفض أحزاب سودانية معارضة المشاركة في الانتخابات بحجة أن ظروف البلاد السياسية والأمنية والاقتصادية لا تسمح بقيامها، وأبرز هذه الأحزاب ”المؤتمر الشعبي“ بزعامة حسن عبد الله الترابي، وحزب الامة القومي برئاسة الصادق المهدي، والمؤتمر السوداني بقيادة إبراهيم الشيخ.

وكانت تلك الأحزاب طالبت المفوضية والمؤتمر الوطني ”الحزب الحاكم“ لأكثر من مرة بتأجيل الانتخابات لحين تشكيل حكومة قومية لفترة إنتقالية تشرف على تعديل الدستور والقوانين وإنهاء الحرب الدائرة في إقليم دارفور ومنطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان ومن ثم قيام الانتخابات، ولكن الحزب الحاكم رفض مطالب المعارضة، بحجة أن التأجيل سيدخل السودان في فراغ دستوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة