مقتل 5 من داعش على الحدود العراقية الأردنية

مقتل 5 من داعش على الحدود العراقية الأردنية

المصدر: إرم- من دمشق

أكدت مصادر أمنية في محافظة الأنبار، السبت، تمكن قوة أمنية من صد هجوم لتنظيم ”داعش“ الإرهابي على نقطة حدودية مع الأردن، مشيرة إلى مقتل خمسة عناصر من ”داعش“ بينهم انتحاري بعد اندلاع اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

وقالت المصادر في تصريحات صحفية، إن ”عناصر تابعين لتنظيم داعش الإرهابي هاجموا، اليوم، مخفر البستان الواقع على الحدود العراقية الأردنية بواسطة سيارة مفخخة يقودها انتحاري ومن ثم تقدم مسلحين من التنظيم باتجاه المخفر، ما أسفر عن اندلاع اشتباكات عنيفة بين عناصر التنظيم من جهة وقوة من شرطة حرس الحدود من جهة أخرى“.

وأضافت المصادر، أن ”القوة تمكنت من صد الهجوم وقتل خمسة عناصر من ”داعش“ بينهم الانتحاري قبل أن يبلغ بوابة المخفر“.

وتابع المصادر، أن ”القوة أجبرت عناصر ”داعش“ على الانسحاب لقضاء الرطبة (300 كم غرب الرمادي)، الذي انطلق منه الهجوم“.

من ناحية ثانية شهدت محافظة الأنبار، السبت، تمكن القوات الأمنية من دخول قرية الكويشات في ناحية كرمة الفلوجة، بعد هروب عناصر ”داعش“ منها، فيما تمكنت القوات الأمنية مدعومة بمقاتلين من العشائر من تحرير شارعين مهمين وسط الرمادي وإجبار ”داعش“ على التراجع.

وفي آخر المستجدات الميدانية في مدينة تكريت، وصل وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي ظهر اليوم، إلى قضاء سامراء جنوب تكريت للاطلاع على سير العمليات الجارية لتحرير محافظة صلاح الدين.

وقالت مصادر إعلامية، إن وزير الدفاع خالد العبيدي وصل إلى قضاء سامراء (40 كم جنوب تكريت) برفقة عدد من القادة والضباط.

وأضافت أن وزير الدفاع التقى القادة الأمنيين في مقر قيادة عمليات سامراء للإطلاع على سير العمليات الجارية لتحرير صلاح الدين، مشيراً إلى أن العبيدي سيقوم بجولة لتفقد القطعات العسكرية في المحاور المتفرقة من المحافظة.

وأبدت النائبة عالية نصيف، في وقت سابق من السبت، استغرابها بشأن عدم تواجد وزير الدفاع خالد العبيدي ميدانياً مع القوات المسلحة والحشد الشعبي بمعارك تحرير محافظة صلاح الدين، معربة عن أملها بأن يتواجد في ساحات القتال بدلاً من الاكتفاء بعقد الاجتماعات مع القادة العسكريين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة