السيستاني يدعو المقاتلين الشيعة لمراعاة القيم العسكرية

السيستاني يدعو المقاتلين الشيعة لمراعاة القيم العسكرية

المصدر: بغداد- من احمد الساعدي

دعا ممثل المرجع الشيعي في العراق علي السيستاني المقاتلين الشيعة (الحشد الشعبي) والقوات العراقية إلى رعاية القيم والموازين العسكرية في المواجهات العسكرية الجارية في محافظة صلاح الدين ضد تنظيم داعش التي بدأت الأحد الماضي.

وأشاد ممثل السيستاني في خطبة صلاة الجمعة بكربلاء، عبد المهدي الكربلائي، بالتقدم الذي أحرزته قوات الحشد الشعبي والجيش في مدينة تكريت ضد تنظيم داعش، داعياً إلى دور أكبر للأهالي في تحرير مناطقهم والى ضرورة ضبط النفس وتنسيق الخطوات.

وقال الكربلائي ”في الوقت الذي نشيد ونثمن بطولات وتضحيات وانتصارات قواتنا المسلحة من الجيش والشرطة الاتحادية والمتطوعين في تكريت فأننا نشدد على ضرورة ان يكون لاهالي هذه المناطق دور اكبر واوسع في تحرير مناطقهم“.

ودعا ممثل السيستاني المقاتلين الى الالتزام بتوصياته الأخيرة فيما يخص تنظيم الصفوف وتنسيق الخطوات ووضع الخخط المحكمة“،مشدداً على ضرورة التحلي باقصى درجات ضبط النفس لما فيه رعاية للموازين والقيم النبيلة.

وفيما يخص الاعتداءات المتكررة على الارث الحضاري في الموصل، أعتبرت الكربلائي تهديم آثار مدينة الموصل وتخريب متحفها الوطني من قبل تنظيم ”داعش“ الارهابي دليل على عداء التنظيم لحاضر العراق وماضيه، مؤكداً الحاجة لتكاتف الجميع لمحاربة التنظيم .

وأوضح ”إن ما قامت به عصابات“ داعش “ الاجرامية من تدمير وتخريب لاثار مدينة الموصل ومتحفها الوطني دليل آخر على مدى وحشية هذا التنظيم وعدائه للشعب العراقي ليس لحاضره فقط وانما لحضارته الضاربة في القدم ومستقبله“.

وأكد ممثل المرجع السيستاني الحاجة لتكاتف الجميع لمحاربة هذا التنظيم المتوحش الذي لا يسلم منه البشر ولا الحجر“، مشدداً في ذات الوقت على ضرورة وحدة العراقيين جميعا في طرد هذه العناصر الاجنبية عن ارض العراق الطاهرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com