أخبار

داعش ينسحب من بلدتين سوريتين شرق حلب
تاريخ النشر: 05 مارس 2015 21:50 GMT
تاريخ التحديث: 05 مارس 2015 21:50 GMT

داعش ينسحب من بلدتين سوريتين شرق حلب

تنظيم الدولة الإسلامية يفرض حصارا خانقا على أكثر من سبعة آلاف مدني في قرى بلدة القبة ومحيط قراقوزاق.

+A -A

حلب- انسحب تنظيم داعش، الخميس، من بلدتي ”الشيوخ الفوقاني“، و“الشيوخ التحتاني“، شرق حلب في سوريا، تحت وطأة الغارات الكثيفة التي شنتها طائرات التحالف على مواقع التنظيم خلال اليومين الماضيين، والتي تجاوزت 20 غارة جوية.

وأشار الناشط الإعلامي في المنطقة، أبو أيمن الشيوخي، في تصريح صحافي، إلى أن ”عملية الانسحاب في البلدتين التابعتين لمدينة جرابلس، تمت بعد منتصف الليل“، لافتا إلى أنه ”بعد خروج جميع مقاتلي داعش، دخلت مجموعات التفخيخ التابعة للتنظيم، وفخخت عددا من المقرات، التي كان يتمركز فيها سابقا، إلى جانب تفخيخ كل الطرق المؤدية إلى جرابلس“.

وفي سياق متصل، أفادت مصادر محلية في المنطقة بأن ”داعش يفرض حصارا خانقا على أكثر من سبعة آلاف مدني في قرى بلدة القبة، ومحيط قراقوزاق“، المجاورتين لضريح سليمان شاه سابقا، الذي نقلته تركيا قبل أسبوعين إلى منطقة أخرى داخل سوريا بالقرب من الحدود مع تركيا.

وأشارت تلك المصادر إلى أن ”ذريعة التنظيم في حصار تلك القرى، ومنع دخول وخروج المواد التموينية إليها هي أنها باتت تحكم من قبل قوى كافرة بعد انسحاب عناصرها منها، فيما تمنع وحدات حماية الشعب الكردية المدنيين في تلك القرى من التحرك بحجة أنها مناطق عسكرية“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك