جبهة النصرة تتقدم في حلب بعد عملية تفجير مبنى أمني

جبهة النصرة تتقدم في حلب بعد عملية تفجير مبنى أمني

حلب – أوضح القائد العسكري في جبهة النصرة أبو حذيفة الحلبي، أن ”فصائل المعارضة تقدمت في مبنيين من المباني التابعة للنظام في المنطقة، بعد عملية لتفجير مبنى الاستخبارات الجوية في حلب، يوم الأربعاء، فيما تدور اشتباكات حالياً في 3 مباني متبقية“، لافتاً إلى أنه تزامناً مع العملية المذكورة قامت جبهة النصرة بتنفيذ عملية انتحارية ضد قوات النظام المتمركزة في معمل الغاز في حي الراموسة غرب حلب، مؤكداً وقوع خسائر كبيرة في صفوف قوات النظام.

وكانت جبهة النصرة قد فجرت مبنى الاستخبارات الجوية في حلب، يوم الأربعاء، ما أدى إلى دمار جزء كبير منه ووقوع عشرات القتلى من قوات النظام المتمركزة فيه.

وبحسب إبراهيم الخطيب الإعلامي في فيلق الشام، أحد الفصائل المشاركة في عملية التفجير، فإن ”التفجير تم عبر نفق بدأت فصائل المعارضة بحفره قبل نحو شهرين حتى وصلت به الى أسفل المبنى“، مؤكداً وقوع أكثر من 30 قتيلاً في صفوف النظام إضافة لعشرات الجرحى، كما أشار إلى ”أسر 20 عنصراً من قوات النظام إثر الاشتباكات التي تلت عملية نسفه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com