السودان يتلقى طلباً عربياً لمتابعة محاكمة ”أبو عيسى“ و“مدني“

السودان يتلقى طلباً عربياً لمتابعة محاكمة ”أبو عيسى“ و“مدني“

المصدر: الخرطوم - من ناجي موسى

كشفت مصادر صحفية في الخرطوم، اليوم الاثنين، أن المنظمة العربية لحقوق الإنسان تقدمت بطلب رسمي إلى السلطات السودانية للسماح لها بإيفاد فريق حقوقي رفيع لزيارة القياديين المعارضين، فاروق أبو عيسى وأمين مكي مدني؛ الموقوفين منذ 6 ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وبحسب المصادر، فإن الوفد الحقوقي العربي، رفيع المستوى، طلب الوقوف على وضع أبو عيسى ومدني الصحي والمعيشي في محل احتجازهما، والاطلاع على الإجراءات والتدابير القانونية المتخذة حيالهما بعد إحالتهما إلى الدائرة المختصة بـ ”جرائم الإرهاب“، وطلب الوفد متابعة وقائع جلسة الإثنين المقبل.

وعقدت بالخرطوم الاثنين الماضي أولى جلسات محاكمة القياديين فاروق أبو عيسى وأمين مكي مدني في حين تجمع المئات من مناصري المعارضة السودانية أمام المحكمة، حاملين شعارات تندد بمحاكمة الرجلين وتطالب بإطلاق سراحهما فوراً.

وكانت أربعة من منظمات حقوق الانسان دعت المفوضية الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب لاتخاذ قرار بشأن محاكمة المعارضين السودنيين امام محكمة ”جرائم الإرهاب“.

وقالت منظمات الفيدرالية الدولية لحقوق الانسان، والمنظمة الدولية لمناهضة التعذيب والمركز الأفريقي لدراسات العدالة والسلام، في بيان مشترك إن ”على المفوضية الأفريقية أن تتدخل لضمان الإفراج الفوري عن فاروق أبوعيسى وأمين مكي مدني، اللذين يواجهان محاكمة جائرة“.

ويضم فريق فريق المنظمة العربية لحقوق الإنسان كلاً من رئيس مجلس أمناء المنظمة، راجي الصوراني من فلسطين، رئيساً للوفد، وعضوية الأمين العام للمنظمة، علاء شلبي من مصر، ونائب رئيس مجلس الأمناء، مها البرجس، من الكويت.

ويضم الوفد أيضاً، الدكتور عبدالباسط بن حسن، رئيس المعهد العربي لحقوق الإنسان في تونس، والأستاذة لمياء صبري مبدي، الأمين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب، والأستاذ، حافظ أبو سعدة، رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان.

ومن جمهورية مصر يضم الوفد كلاً من المدير التنفيذي للمنظمة، محمد راضي، والمحامي بمحكمة النقض وكبير مستشاري الأمانة العامة، محمود قنديل، وكبير الباحثين بالأمانة العامة، هايدي علي.

وانضم للفريق الأستاذ صابر عمار، الأمين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب، ممثلاً عن الاتحاد، والدكتور حامد فضل الله، عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة وأمين الصندوق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com