المعارضة السورية تطالب بفك الحصار عن دير الزور

المعارضة السورية تطالب بفك الحصار عن دير الزور

المصدر: إرم- دمشق

طالب الناطق الرسمي باسم الائتلاف الوطني السوري المعارض، سالم المسلط، قيادة التحالف الدولي ضد تنظيم داعش بالتحرك العاجل لفك الحصار عن مدينة دير الزور، والذي فرضه التنظيم الإرهابي عليها منذ شهرين.

ودخل الحصار المفروض من قبل داعش على حيي الجورة والقصور بدير الزور شهره الثاني، حيث تم منع وصول الغذاء والدواء إلى نحو 400 ألف مدني أغلبهم من النازحين، فيما يوفر النظام السوري جميع المستلزمات الضرورية لقواته المتواجدة في تلك المناطق، بفضل مخازنه والجسر الجوي لثكناته العسكرية عبر المطار الذي لايزال تحت سيطرته.

وقال المسلط إن هذا الحصار ”يتماهى بأسلوبه مع أساليب النظام“، مؤكداً أن ”جرائم التنظيم الدولة من خطف وقتل وحصار للمدنيين هي محل إدانة، وكذلك جرائم نظام الأسد ضد السوريين“.

وأشار الناطق باسم التحالف إلى أن نظام الأسد يقامر بحياة المدنيين في تلك المنطقة بهدف استمراره في السلطة بعد أن ظل طيران النظام في خدمة التنظيم، مفسحاً له الطريق للتمدد.

وطالب المسلط، التحالف الدولي بالتعاون مع الجيش السوري الحر بشكل فعال ليتمكن من إنقاذ السوريين من بطش الإرهاب والقضاء عليه.

وفي سياق متصل، أطلق عددٌ من النشطاء السوريين حملةً على مواقع التواصل الاجتماعي ”فيس بوك“ و“تويتر“، تحت مسمى ”ارفعوا الحصار عن دير الزور“، بهدف لفت الانتباه إلى حجم المأساة التي يتعرض لها المدنيون في المدينة من قبل تنظيم داعش والنظام السوري.

وأفاد النشطاء في حملتهم بأن ”المدينة التي تم نسيانها من الجميع، وتم خذلانها قبل أشهر، تموت اليوم وبصمت مخزٍ، فهي الضحية التي تعاني من ظلم الدولتين، وتتعرض للظلم المزدوج“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com