فصائل موالية لتركيا تقتل أيزيديا وتخطف كرديا في عفرين السورية

فصائل موالية لتركيا تقتل أيزيديا وت...

المصدر: فريق التحرير

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل مواطن سوري من الديانة ”الأيزيدية“ في مستشفى ”باب الهوى“ بعد إطلاق النار عليه من قبل عناصر مسلحة موالية لتركيا من فصيل ”فيلق الشام“.

وذكر المرصد أن إصابة الرجل برصاص المسلحين الموالين لتركيا جاء خلال محاولة الاعتداء عليه وإخراجه من منزله الكائن في قرية ”صوفان“ التابعة لناحية ”شيراوا“ في ريف مدينة عفرين.

في الإطار ذاته، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن فصائل موالية لتركيا اختطفت سوريا كرديا من قرية ”معمل أوشاغي“ التابعة لناحية ”راجو“ بريف عفرين شمال حلب، واقتادوه إلى جهة مجهولة.

يأتي ذلك ضمن سياسة تلك الفصائل في التضييق على من تبقى من أهالي عفرين وإجبارهم على الخروج من مناطقهم، بحسب المرصد السوري.

من جهة أخرى، أصيب 4 أفراد من عائلة واحدة، جراء قصف القوات التركية والفصائل الموالية لها على قرية ”ربيعات“ في ريف ”أبو راسين“، فيما يتواصل القصف المدفعي على المناطق المأهولة بالسكان.

واستهدفت الفصائل الموالية لتركيا بالقصف المدفعي المكثف بلدة ”زركان“ وقرية ”محرمل“ في ريف ”أبو راسين“، حيث سقطت القذائف على منازل المدنيين هناك.

واستمرارا للانفلات الأمني في مناطق سيطرة الفصائل الموالية لتركيا، قال المرصد، إن مسلحين مجهولين يستقلون سيارة أطلقوا النار تجاه ضابط بفصيل موال لتركيا بالقرب من المجلس المحلي لمدينة ”الباب“ شرق حلب، ما تسبب بإصابته بجروح.

ووصلت جثة شاب إلى مشفى مدينة ”الباب“، عليها آثار تعذيب، إذ تم اختطافه قبل 3 أيام من قبل مسلحين مجهولين في المدينة الواقعة شرق حلب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com