ليبيا: مستمرون بالتنسيق مع مصر لضرب ”داعش“

ليبيا: مستمرون بالتنسيق مع مصر لضرب ”داعش“

القاهرة- قالت رئاسة أركان الجيش الليبي، التابع للحكومة المنبثقة عن مجلس النواب في طبرق (شرق)، الإثنين، إنها ”مستمرة في التعاون والتنسيق مع مصر في توجيه ضربات جوية لمعاقل تنظيم داعش في شرق ووسط ليبيا“، كرد على ذبح التنظيم 21 مسيحيا مصريا.

جاء ذلك في بيان صحفي لرئاسة الأركان، نشرته على صفحتها الرسمية عبر موقع ”فيسبوك“.

وأضافت رئاسة الأركان ”نظراً لتمدد تنظيم داعش في ليبيا مستفيدا من الفوضى الأمنية في السنوات الأخيرة بعد سيطرتهم على مقاليد الأمور السياسية والعسكرية والاقتصادية والتحكم في مفاصل الدولة الليبية وتحالفهم مع المنظمات الإرهابية الدولية“.

وأوضحت أنه ”في إطار هذه العمليات تم التنسيق مع مصر في توجيه ضربات جوية لمعاقل التنظيم الإرهابي في شرق ووسط ليبيا، وسيستمر هذا التعاون والتنسيق حتى يحقق أهدافه“، دون بيان واضح لتلك الأهداف.

وطالبت رئاسة الأركان، المجتمع الدولي ومجلس الأمن خاصة بـ“رفع الحظر على تسليح الجيش الليبي، وتقديم الدعم اللازم له“.

وفي وقت سابق اليوم قالالعقيد أحمد المسماري، الناطق باسم رئاسة أركان الجيش الليبي، التابع للحكومة المنبثقة عن مجلس النواب في مدينة طبرق، إن اللواء خليفة حفتر، قائد ما يسمى بـ“الجيش الوطني الليبي“، ينسق مع القيادة العسكرية في مصر بشأن الرد على ذبح تنظيم ”داعش“ 21 مسيحيا مصريا في ليبيا.

وعبر الهاتف، قال المتحدث: ”جرى اتصال بين اللواء خليفة حفتر وبين قيادات الجيش المصري على أعلى مستوى، وتحديداً مع وزير الدفاع المصري صدقي صبحي، قبل شن الجيش المصري (صباح اليوم) غارات على أهداف لداعش داخل ليبيا، وذلك للتنسيق وتوحيد الجهود من أجل دحر التنظيم داخل الأراضي الليبية“.

وأعلن الجيش المصري، صباح الإثنين، توجيه ضربات جوية ”مركزة“ ضد أهداف لتنظيم ”داعش“ بليبيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com