إسرائيل تلمح لعملية جديدة ضد حزب الله

إسرائيل تلمح لعملية جديدة ضد حزب الله

القدس المحتلة- قال رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي، بيني عانتس، إن هناك حاجة لعملية عسكرية أخرى على الحدود الشمالية مع لبنان.

وأضاف أن ”إسرائيل مستعدة جيدا للتعامل مع التهديدات المستمرة التي تواجهها من حزب الله في الشمال ومن الفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية“. وكان غانتس يتحدث بمناسبة إنهاء مهام منصبه، حيث سيخلفه غادي ايزنكوت بدءا من الأحد 15 شباط/ فبراير الجاري، هذا المنصب.

واعتبر غانتس، في مقابلة مع القناة الثانية في التلفاز الإسرائيلي، السبت، أن الحرب التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة في تموز/ يوليو وآب/ أغسطس الماضيين، كانت ”ناجحة“، قائلا: ”بالنسبة لي فإن الجرف الصامد كانت ناجحة“، مستخدما الاسم الذي أطلقته إسرائيل على هذه الحرب.

ورفض الرد صراحة على سؤال بشأن مصير قائد كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، محمد ضيف، الذي أشاعت مصادر أمنية إسرائيلية استشهاده خلال الحرب، وهو ما نفته ”حماس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com