الصيد يتسلم 50 مقترحا لحل أزمة ذهيبة وبنقردان التونسيتين

الصيد يتسلم 50 مقترحا لحل أزمة ذهيبة وبنقردان التونسيتين

تونس- قال وزير المالية التونسي، سليم شاكر، أمس الجمعة، إنه تم رفع تقرير مفصل يتضمن 50 مقترحاً لرئيس الحكومة، الحبيب الصيد وبقية الوزراء وذلك لعلاج الأزمة المندعلة في مدينتي ذهيبة وبن قردان، بسبب استمرار فرض السلطات ضريبة عبور جمركية.

وأضاف شاكر في تصريحات للإعلاميين عقب انتهاء اجتماع وزاري بقصر الحكومة في العاصمة تونس، إنه تم إمهال الوزراء ثلاثة أيام لرفع المطالب إلى الإدارات المعنية لتدارسها، والعمل عليها، وتحديد الميزانية على أن يتم الإعلان، الثلاثاء المقبل، عن القرارات العاجلة التي سيتم اتخاذها لمعالجة سبب الاحتجاجات التي اندلعت في المدينتين وخلفت قتيلاً إثر مواجهات بين الأهالي والأمن التونسي.

ووفق شاكر، تتمثل أهم مطالب الأهالي والمجتمع المدني والأحزاب وشباب المحافظتين، في إزالة الضريبة وإنشاء منطقة حرة واستئناف المشروعات المعطلة في المدينتين.

وزار وفد يتقدمه شاكر ووزير التعاون الدولي، ياسين إبراهيم المدينتين، مؤخراً، وأوصى باتخاذ عدة إجراءات سريعة لعلاج الأزمة.

وكانت مدينتا بنقردان وذهيبة، شهدتا، الإثنين الماضي، احتجاجات شعبية لمطالبة السلطات بإلغاء ضريبة مفروضة على الأجانب عند الدخول والخروج من معبري رأس جدير في بنقردان وذهيبة وازن، ما أدى إلى مواجهات مع الأمن التونسي، الأحد الماضي، أسفرت عن مقتل شاب، وإصابة آخرين، وقررت الحكومة فتح تحقيق بشأن الحادث.

وشلّ إضراب عام، الثلاثاء الماضي، كامل محافظة تطاوين ومدينة بنقردان بمحافظة مدنين، احتجاجا على مقتل الشاب.

من جانبه اعتبر الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، في لقاء مع التلفزيون الرسمي، الأحداث ”مؤثرة“، وطالب بإمهال الحكومة بعض الوقت لتحل المشكلات الموجودة وقال: ”ليس لدينا عصاً سحرية وأي حكومة لا تملكها“، وقال إن : ”برنامج نداء تونس يتضمن إزالة الضريبة وستزول“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة