السودان.. حركة مسلحة تخرق وقف إطلاق النار في دارفور – إرم نيوز‬‎

السودان.. حركة مسلحة تخرق وقف إطلاق النار في دارفور

السودان.. حركة مسلحة تخرق وقف إطلاق النار في دارفور

المصدر: يحيى كشة – إرم نيوز

أعلن الجيش السوداني، عن خرق حركة ”تحرير السودان“ بزعامة عبد الواحد محمد نور، لإعلان وقف إطلاق النار الشامل في البلاد.

ويوم الأربعاء الماضي، أصدر رئيس المجلس السيادي الانتقالي الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، مرسومًا دستوريًا يقضي بوقف إطلاق النار في كافة أنحاء البلاد.

وقال المتحدث الرسمي باسم القوات السودانية العميد ركن عامر محمد الحسن محمد أحمد، إن قوات تتبع لحركة ”تحرير السودان“، هاجمت قوة تأمين تتبع للقوات المسلحة في منطقة ”بروباس“، الواقعة على بعد 8 كيلومترات شمال شرق منطقة ”كارا“ في اتجاه ”قبو“ بدارفور.

وأوضح في بيان صادر، اليوم الأحد، أن القوات المسلحة تبادلت إطلاق النار مع قوات عبدالواحد، وردت الهجوم.

وأشار إلى أنه في 18 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، هاجمت قوات عبد الواحد، منطقة ”كدنيير“ في شرق جبل ”مرة“ بدارفور، وأن القوات المسلحة تبادلت معها إطلاق النيران دون وقوع خسائر.

وأكد المتحدث الرسمي باسم القوات السودانية أن القوات المسلحة تعمل بشتى السبل لوقف إطلاق النار، وتثبيت الأوضاع في مناطق التماس مع الحركات المسلحة.

وذكر أن القوات المسلحة قدمت حسن النوايا بإطلاق سراح 21 أسيرًا من حركة عبدالواحد، يوم السبت الماضي، لكن الحركة قابلت ذلك بخطوات تنم عن روح عدائية لا تتوافق مع تطلعات الشعب السوداني وأمنياته، وهاجمت القوات المسلحة في عدة مناطق.

وكانت حكومة الرئيس المعزول عمر البشير قد توصلت مع عدد من الحركات الحاملة للسلاح إلى تسويات سياسية، أفضت إلى مشاركة البعض منها في مفاصل الدولة.

وتقاتل الحركات المسلحة في إقليم دارفور منذُ العام 2003 مع اشتعال الحرب بين قوات الحكومة والحركات في المنطقة، ما أدى إلى قتل الآلاف وتشريد ملايين الأسر.

ويرفض عبد الواحد محمد نور، الذي تسيطر حركته على مناطق في جبل مرة بدارفور، الجلوس في مباحثات السلام طوال عهد البشير، مثلما يرفض التفاوض مع حكومة المرحلة الانتقالية، التي أعقبت ثورة شهر ديسمبر/ كانون أول الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com