قوات النظام السوري تتقدم في ”حي جوبر“

قوات النظام السوري تتقدم في ”حي جوبر“

دمشق – سيطرت قوات النظام السوري على عدّة أبنية في الجهة الشّماليّة بحي جوبر، شرق العاصمة دمشق. حيثتتواصل الاشتباكات في الحي منذُ منتصف ليلة الأربعاء بين قوات النظام وكتائب المعارضة، ما أسفر عن مقتل خمسة عناصر من المعارضة وإصابة آخرين، بينما قُتل وجُرح عددٌ من قوّات النّظام، وفقاً لناشطين.

وأُصيب مدنيّون بينهم نساء وأطفال بجراحٍ بعضها خطرة، إضافة إلى أضرار ماديّة كبيرة في المنازل والممتلكات جرّاء سقوط صاروخي ”أرض – أرض“ أطلقتهما قوات النّظام على بلدة دوما، وأطرافها في ريف دمشق الشّرقي.

وتُوفيّت صباح أمس طفلةٌ في بلدة جسرين بسبب سوء التّغذية ليرتفع إلى 30 عدد الذين قضوا منذ بداية عام 2015، في الغوطة الشّرقية جراء الحصار المفروض على المنطقة من قوات النظام.

وكان الطيران الحربي قد شنّ الأربعاء، ثلاث غارات على أطراف بلدة دوما، أدّت لمقتل شخص، تزامناً مع اشتباكات بين فصائل المعارضة وقوات النظام في محيطها من جهة مخيّم الوافدين.

في غضون ذلك، ألقى الطّيران المروحي برميلين متفجّرين قرب أوتستراد السّلام في بلدة ”خان الشّيح“ بريف دمشق الغربي، دون وقوع إصابات.

وفي ريف حمص وسط البلاد، قتل عنصر من فصائل المعارضة وأصيب آخرون جرّاء اشتباكات مع قوات النظام في الجبهة الغربيّة لمدينة تلبيسة، في حين دارت اشتباكات بين الطّرفين في حي الأشرفيّة بحلب شمال البلاد.

وفي الأثناء، ألقى طيران النّظام المروحي براميل متفجّرة على حيي“بعيدين، الهلك“ شمال مدينة حلب، ما أدّى لمقتل ثلاثة مدنيين، وإصابة آخرين بجراحٍ مختلفة، نقلوا إلى مراكز طبيّة قريبة، إضافة إلى تهدّم عدد من المنازل جرّاء الانفجارات العنيفة النّاتجة عن القصف.

وفي درعا جنوب سوريا، قُتل 3 مدنيين ”طفلتين وامرأة“، جرّاء إلقاء الطيّران المروحي براميل متفجرة على الحي الغربي في مدينة بصرى الشّام بريف درعا جنوب البلاد، وأصيب 25 مدنيّاً بينهم أطفال ونساء، منهم 6 حالات خطرة كلّهم أطفال، نُقل أربعةٌ منهم إلى الأردن عبر الحدود.

وكانت قوّات النّظام قد ارتكبت صباح أمس مجزرةً جرّاء قصفٍ مماثل على حي العباسيّة في درعا البلد، قتل خلالها 5 مدنيين، وجرح آخرون.

وفي هذه الأثناء، ألقى الطّيران المروحي براميل متفجرة على مدن وقرى“إنخل، المزيريب، جلين، صيدا، الشّجري، ديرالعدس“، بريف درعا واقتصرت الأضرار على الماديّة.

وقضى مدنيٌّ جرّاء استهدافه برصاصة قنّاصة من قوّات النّظام في ”حي الجورة“ بمدينة دير الزور شرق البلاد.

وقالت مصادر بالمعارضة، إنه قضى الأربعاء أكثر من 15 مدنيّاً بينهم نساء وأطفال جراء قصف بالبراميل المتفجرة من طيران النّظام المروحي على مناطق في حلب ودرعا ودمشق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة