”داعش“ ينقل مقاتليه من سوريا إلى العراق

”داعش“ ينقل مقاتليه من سوريا إلى العراق

المصدر: دمشق – إرم

أكدت مصادر عراقية أن تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“، نقل اليوم الأربعاء، المئات من عناصره من مناطق سيطرته في شمال سوريا إلى محافظة الأنبار شمالي العراق مدججين بالأسلحة.

وقالت تقارير صحفية عربية، نقلاً عن مسؤول محلي رفيع المستوى في المحافظة، إن ”أرتال عسكرية كبيرة، انتشرت في الرمادي وحديثة، وبلدات قرب سامراء في صلاح الدين، وتوجهت أرتال أخرى إلى الموصل، عبر صحراء الجزيرة التي ترتبط بالأنبار“.

ولفت المصدر إلى إن قيادة العمليات في الأنبار وصلاح الدين وكركوك تتوقع ”هجمات وشيكة يشنها التنظيم. وقد بات الوضع في الأنبار خطيراً“.

وكان ”داعش“ أعدم عدداً من عناصر الجيش و“الصحوات“ وسط الفلوجة، وعرض صوراً لعربات عسكرية وأخرى مدنية تحمل أسلحة، وفيها عناصر من الصحوات بعد قتلهم، وهو ما يشير إلى حجم المعارك الجارية في الأنبار.

وفي كركوك، أفاد مصدر محلي أن ”داعش جلب عشرات المقاتلين من الموصل إلى قضاء الحويجة وجهز عربات ومركبات وانتحاريين لمهاجمة مناطق التماس مع البشمركة قرب مواقع إنتاج النفط والغاز“.

وأضاف المصدر أن الهجوم يأتي ”رداً على الانكسار الذي تعرض له التنظيم الجمعة الماضي وأدى إلى قتل قرابة الـ300 من عناصره“، مشيراً إلى أن ”الأوضاع في مناطق كركوك الغربية والجنوبية تشهد حالة من الترقب في الوقت الحاضر“.

وقالت قوات التحالف الدولي إنها نفذت خلال 24 ساعة 14 غارة على مواقع لتنظيم ”داعش“ في العراق وسوريا.

وكانت قوة المهام المشتركة قالت في بيان لها مساء أمس، إن ”القوات الأمريكية والقوات المتحالفة معها نفذت ضربات قرب بيجي وتلعفر والفلوجة والموصل مستهدفة وحدات تكتيكية وسيارات. وأنها أصابت وحدات تكتيكية تابعة لتنظيم ”داعش“ قرب مدينة عين العرب (كوباني). السورية التي طرد منها المقاتلين الكورد مسلحي التنظيم بمساعدة قوات التحالف“.

وأضافت: ”قوات التحالف استهدفت بضربتين معدات نفطية لتنظيم داعش قرب الحسكة، كما وجهت ضربة أخرى قرب الرقة ودمرت سيارات ومبنى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com