من اللقاءات
من اللقاءات"فيسبوك"

ليبيا.. هل تمهّد مساعي السنوسي الخارجية لحوار داخلي شامل؟

تثير الدعوات إلى حوار مباشر في ليبيا، والتي أطلقها سليل العائلة الحاكمة الأمير محمد السنوسي، تساؤلات حول التوقيت وعلاقة ذلك بحراك إعادة الملكية الدستورية في البلاد.

ومن تركيا، يجري نجل ولي العهد إبان الحكم الملكي في ليبيا السنوسي، لقاءات مكثفة مع زعماء قبائل وفعاليات المجتمع المدني وأحزاب.

وآخر هذه اللقاءات كان مساء الخميس، مع أعضاء من لجنة الحوار التي شاركت في ملتقى جنيف، وأكد لهم السنوسي رؤيته بأنه "ليست هناك شرعية مستمدة إلا تلك التي يُقرّها الشعب الليبي، وأنه ماضٍ في مساعيه وجهوده من أجل إحلال السلام والاستقرار في البلاد وأن تكون الشرعية الدستورية الملكيّة الضامن لجميع مكونات الشعب الساعين إلى دولة المؤسسات والقانون".

وقبلها قال السنوسي، إن "الحراك الذي أطلقه يواجه حملة من البعض للتشويش عليه، بأخبار مزيفة".

ويتزايد الحديث في ليبيا حول موعد دخول السنوسي للبلاد لإجراء حوار مباشر مع مختلف الفعاليات الليبية.

أخبار ذات صلة
ليبيا.. الأمير السنوسي يكثف لقاءاته بهدف استعادة "الشرعية الدستورية"

وقال رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني لتفعيل دستور الاستقلال وعودة الملكيّة الدستورية لليبيا أشرف بودوارة، إن "المشاورات والاستشارات المجتمعية الحالية التي يقودها السنوسي تمهّد لانطلاق عملية حوار وطني شاملة لا تستثني أيًا من الأطراف في ليبيا".

وقال بودوارة لـ"إرم نيوز"، إن "هذه العملية تسير بوتيرة ثابتة منذ شهر أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، وتشكل أول عملية حوار تقودها أطراف ليبية بشكل خالص وبعيدًا عن الوساطة الدولية، وإن كانت متسقة مع ما يرغب فيه المجتمع الدولي من أن تنعم البلد بالأمن والاستقرار".

وأوضح المتحدث باسم السنوسي، أن "العملية تعد تعبيرًا حقيقيًا عن رؤية ولي العهد في أن يكون الليبيون أنفسهم هم قادة الحل في بلادهم وهو يحرص على أن تشكل هذه المحادثات التي ستنتقل لتكون على أرض ليبيا في المستقبل القريب، مقدمة لتحقيق السلام المفقود وإنقاذ البلاد من خطر محدق بها من التشقق الذي يهدد وحدتها ووجودها".

وبخصوص عدم مشاركتهم في الاجتماعات التحضيرية لمؤتمر المصالحة الوطنية المنعقدة قبل أشهر في ليبيا، يرى بودوارة أن "المصالحة تكون بين أطراف متصارعة فيما بينها، ونحن لسنا طرفًا في الصراع القائم الآن".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com