نجاة نائب عراقي من الاغتيال وسط بغداد

نجاة نائب عراقي من الاغتيال وسط بغداد

المصدر: محمد عبدالجبار - إرم نيوز

بعد أيام من إعلانه عن محاولة قوات في الحشد الشعبي اختطافه، وذلك بعد ساعات من كشفه عن تورط مسؤول الأمن بالحشد الشعبي، أبو زينب اللامي، بقضايا فساد، كشف عضو لجنة النزاهة في البرلمان العراقي، كاظم الصيادي، يوم الأحد، عن نجاته من محاولة اغتيال وسط العاصمة العراقية بغداد.

وقال الصيادي في تصريحات صحفية لوسائل إعلام عراقية، إن ”مجموعة مسلحة هددتني بالقتل خلال محاولتي وقوة عسكرية من المرور للكشف عن أرض تتعرض للتجريف قرب جامعة بغداد وسط العاصمة“.

 وأضاف النائب العراقي أن ”الفوج الرئاسي منعنا من الدخول في بادئ الأمر لكنة انسحب عند قدوم هذه المجموعة المسلحة“، محذرًا من اقتتال قد يحدث في المنطقة.

وختم الصيادي قوله ”تم الاتصال بقيادة العمليات لأخذ دورها لكنه لم يتم اتخاذ أي إجراء، دون إعطاء مزيد من التفاصيل“.

اتهم عضو لجنة النزاهة في البرلمان العراقي، كاظم الصيادي، يوم الأحد، قوة تابعة للحشد الشعبي، بمحاولة اختطافه، وذلك بعد ساعات من كشفه عن تورط مسؤول الأمن بالحشد الشعبي، أبو زينب اللامي، بقضايا فساد.

وطالب الصيادي، السبت الماضي، رئيس هيئة الحشد الشعبي، والقائد العام للقوات المسلحة، بـ“سحب يد مسؤول الأمن بالحشد الشعبي أبو زينب اللامي، والتحقيق معه، بسبب تورطه  بموضوع الاستيلاء على أراضٍ وتجريفها ثم بيعها“.

كما طالب عضو لجنة النزاهة في البرلمان العراقي بـ“التحقيق بشأن أموال أبو زينب اللامي، بسبب وجود شبهات فساد فيها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com