داعش يعدم عائلة عراقية بأسلحة كاتمة شرقي الأنبار

داعش يعدم عائلة عراقية بأسلحة كاتمة شرقي الأنبار

المصدر: الأناضول

أفاد مسؤول محلي، اليوم الأحد، بأن تنظيم داعش، قَتل في ساعة متأخرة من ليلة أمس، عائلة عراقية كاملة بأسلحة كاتمة للصوت شرقي محافظة الأنبار (غرب).

وقال مدير ناحية الخيرات، عماد الدليمي لـ“الأناضول“، إن ”تنظيم داعش الإرهابي هاجم ليلة أمس بأسلحة كاتمة للصوت عائلة منتسب للحشد العشائري في منطقة النباعي شمالي ناحية الخيرات التابعة لقضاء الكرمة شرق الرمادي“.

وأضاف الدليمي، أن ”التنظيم الإرهابي قتل العائلة بالكامل وهم أربعة، من الرجال اثنان وبينهم المنتسب وامرأتان“. مشيرًا إلى أن ”قوة أمنية توجهت إلى مكان الحادث ونقلت الجثث إلى الطب العدلي“.

يذكر أن تنظيم داعش يهاجم بين الحين والآخر مناطق الضابطية والنباعي التي تحيط بهما الصحراء من أكثر من جهة وغالبًا ما توقع تلك الهجمات خسائر بالأرواح بين المدنيين والأجهزة الأمنية.

وأخيرًا، زاد نشاط تنظيم ”داعش“ بالمناطق الحدودية مع سوريا في محافظتي نينوى (شمال) والأنبار (غرب)، وديالى (شرق)، وكركوك وصلاح الدين (شمال)، حيث نفذ سلسلة عمليات استهدفت عناصر أمن ومدنيين.‎

ولا يزال ”داعش“ يحتفظ بخلايا نائمة موزعة في أرجاء البلاد، وعاد تدريجيًّا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة حرب العصابات التي كان يتبعها قبل 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com