أخبار

اشتباكات عنيفة بين كتائب المعارضة وقوات النظام بدمشق
تاريخ النشر: 20 يناير 2015 19:33 GMT
تاريخ التحديث: 20 يناير 2015 19:33 GMT

اشتباكات عنيفة بين كتائب المعارضة وقوات النظام بدمشق

اندلاع معارك عنيفة في حي "جوبر" شرق دمشق من جهة المتحلق الجنوبي، ومحور طيبة استخدمت فيها المعارضة قذائف الهاون والصواريخ محلية الصنع.

+A -A
المصدر: شبكة إرم الإخبارية- دمشق

قال ناشطون بالمعارضة السورية، إن مدينة دمشق شهدت اليوم الثلاثاء تصعيداً عسكريّاً جديداً لكتائب المعارضة ضد القوات النظامية على عدة محاور داخل المدينة.

وأكدت مصادر ميدانية اندلاع معارك عنيفة في حي ”جوبر“ شرق دمشق من جهة المتحلق الجنوبي، ومحور طيبة استخدمت فيها المعارضة قذائف الهاون والصواريخ محلية الصنع والتي أسفرت عن إصابة عدد من قوات النظام فيما اشتدت الاشتباكات على أطراف حي ”القابون“ المجاور لحي ”جوبر“ وسط قصف مدفعي عنيف على الحي.

وفي غضون ذلك؛ قُتل عددٌ من عناصر قوّات النظام في عمليّات قنص نفذها مقاتلو المعارضة على جبهتي ”طيبة، المناشر“ في حي ”جوبر“، في حين طال الحي قصف مدفعي من تمركزات قوات النظام في جبل قاسيون، بينما استهدفت الأخيرة بالمدفعيّة الثّقيلة أطراف مدينة الزّبداني، و مناطق في جرود القلمون بريف دمشق.

من جهة ثانية، شنّ طيران النّظام الحربي مساء أمس ثلاث غارات على قرية ”الكستن“ في منطقة جسر الشغور بريف إدلب شمال غرب سوريا، ما أدّى لمقتل خمسة أشخاص على الأقل بينهم طفل وامرأة وأضرار ماديّة في الممتلكات، كذلك قضى مسنٌّ على يد عناصر قوّات النّظام بعد اقتحام منزله في مدينة جسر الشّغور، بينما قتل شخصان وجُرح آخرون، نتيجة غارتين شنّهما الطيران الحربي على أحياء سكنيّة في بلدة ”أرمناز“، بريف إدلب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك