فيديو.. قذاف الدم يؤيد تنظيم داعش – إرم نيوز‬‎

فيديو.. قذاف الدم يؤيد تنظيم داعش

ابن عم معمر القذافي يقول إن الشباب لم يجدوا لهم مكانا سوى الهروب إلى الله، واستدعوا الماضي لأن هناك بؤساً وهزيمة في الوطن العربي.

المصدر: إرم - أحمد الساعدي

أعلن المنسّق العام للعلاقات المصرية الليبية السابق، ابن عم الراحل معمر القذافي، أحمد قذاف الدم، تأييده لتنظيم داعش الإرهابي.

وقال قذاف الدم في تصريحات لبرنامج ”العاشرة مساء“ الذي يقدمه وائل الإبراشي على فضائية ”دريم“ المصرية الخاصة“ إن ”دولة العراق والشام أؤيدها، وأؤيد داعش لأن شبابنا يبحثون عن مشروع، وهو ليس مشروعاً جاهلاً ومتخلفاً، وهذا المشروع كان ينبغي أن يتم منذ خمسين سنة، فنحنُ الأمة الوحيدة التي لم تجد لها مكانا على الكرة الأرضية لأنها ممزقة“.

وأشار قذاف الدم إلى أنه يتكلم عن ”الشباب الانقياء المنضمين لهذا الحراك لعدم وجود مشروع لحماية الأمة“.

وبرّر قذاف الدم مواقفه هذه بأن ”الشباب لم يجد له مكانا سوى الهروب إلى الله، واستدعوا الماضي لأن هناك بؤساً وهزيمة في الوطن العربي، حتى ملابسهم من قرون مضت وبعض منهم يستخدم السيوف، وأنا لا ألوم الشباب، بل ألوم الحكومات“.

وأضاف ”قذاف الدم أدعو حكومات الأمة العربية أن تطرح مشروعاً يجمع شبابنا العربي، فكم فتوى خاطئة ظهرت ولم يرد عليها العلماء المسلمون العرب للدفاع عن الإسلام“.

وأحمد قذاف الدم، المتهم بجرائم قتل، وعلاقته بملف اختفاء موسى الصدر في ليبيا، هو ابن عم معمر القذافي، وكان يصنف ضمن دائرة كبار المسؤولين الأمنيين في النظام الليبي، وأحد أهم رجال ”الخيمة“، وهو التعبير الذي يقصد به الحلقة الضيقة من المسؤولين الذين يحظون بثقة القذافي وفي 25 فبراير 2011، وبعد احتداد الانتفاضة الشعبية، أعلن انشقاقه من النظام. وفي 19 مارس 2013 أعلن السلطات المصرية اعتقاله في الزمالك بأمر من الانتربول.

ويُتهم ابن عم القذافي بالمشاركة في الضلوع في عمليات تصفية لمعارضين ليبيين في الخارج، إلى جانب تعيينه من قبل القذافي، حاكماً عسكرياً لمنطقة طبرق في 1984، وأميناً لما كان يسمى بالمكتب الشعبي في السعودية في 1985.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com