”حماس“ تخير ”فتح“ بين الاتفاق أو الذهاب لانتخابات عامة

”حماس“ تخير ”فتح“ بين الاتفاق أو الذهاب لانتخابات عامة

المصدر: غزة - إرم نيوز

قال خليل الحية عضو المكتب السياسي لحركة ”حماس“، اليوم الإثنين، إن حركته تمد يدها لحركة ”فتح“، ويبقى الخيار بين الاتفاق معها أو الذهاب لانتخابات عامة.

وأضاف الحية في كلمة له خلال فعالية نسائية بغزة: ”حماس تمد يدها لإخواننا في العمل الوطني وحركة فتح لنتفق على سبل مواجهة صفقة القرن“.

واستدرك قائلًا: ”إن لم نتفق فلنذهب إلى انتخابات عامة وليقول الشعب كلمته عبر صناديق الاقتراع“.

وحول ”صفقة القرن“ قال الحية: ”نرفض هذه الصفقة لأنها تمس حقوق اللاجئين، وتستهدف عاصمتنا الأبدية، ولأنها تعتبِر كل أرض فلسطين للاحتلال الإسرائيلي“.

وأضاف: ”نرفض صفقة القرن لأن الإدارة الأمريكية بدأتها بإعطاء دولة الاحتلال أرضًا عربية، وتهدف إلى تغيير التركيبة في المنطقة“.

وتابع الحية:“نرفض صفقة القرن أيضًا لأنها تريد أن تنتزع كل معاني المقاومة والمواجهة للمشروع الصهيوني في المنطقة، ولأنها تريد أن تجعل في المنطقة عدوًا من أبناء الأمة غير الاحتلال الإسرائيلي“.

وأكد الحية أن ”صفقة القرن تمهد لأن يتمدد الاحتلال في المنطقة بكل راحة، ونجد العواصم العربية تستضيف – بدون خجل – قادة الاحتلال سياسيًا واقتصاديًا“.

من جهته، قال عضو المكتب السياسي لحركة ”حماس“، إن ”المشاركة في مؤتمر البحرين المزمع عقده بدعوة أمريكية ومباركة إسرائيلية، بعد الإجماع الفلسطيني على رفضه ومقاطعته، جريمة سياسية جديدة لا تقل عن الجرائم التي يمارسها العدو ضد أرضنا وشعبنا عبر تاريخه الأسود، ولا ينبغي الصمت حيالها أو السماح بقبولها أو تمريرها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com