محاولة تحرير الطيار الأردني تغضب داعش

محاولة تحرير الطيار الأردني تغضب داعش

المصدر: القاهرة - محمود نبيل

كشفت القناة السابعة الإسرائيلية، عن محاولة لإنقاذ الطيار الأردني المحتجز لدى تنظيم ”داعش“ بالعراق، مشيرة إلى أن تلك المحاولة لم يكن مصيرها الفشل فحسب، ولكن أدت إلى هياج التنظيم الإرهابي الذي توعد بقتل الرهينة الأردني اليوم.

وأكّدت القناة الإسرائيلية، في سياق تقريرها السبت، أن القوات الأمريكية نفّذت غارات جويّة مكثفة على مواقع ”داعش“، كجزء من عملية عسكرية لإطلاق سراح الطيار الأردني معاذ الكساسبة، والذي تم احتجازه من قبل عناصر التنظيم المتشدد في سوريا، بعد أن نجحوا في إسقاط طائرته، ليصبح رهينة جديدة في أيدي التنظيم الإرهابي.

ومن جانبها، كشفت مصادر بالبرلمان الأردني نوايا بلادها بالتوقف عن أي أعمال عدائية قد تستفز ”داعش“، حرصًا على حياة الطيار الأسير.

وأضافت القناة الإسرائيلية، أن مصادر إعلامية بسوريا، أكّدت أن القوات الأمريكية قد أرسلت بالأمس عددًا من طائرات الهليوكوبتر في مهمة إنقاذ للطيار الأردني، والتي تم بناؤها على معلومات استخباراتية، تفيد بوجود الكساسبة في أحد مواقع التنظيم الإرهابي بمدينة الرقة السورية، والتي يتخذها ”داعش“ عاصمة لخلافته المزعومة.

ونفت الإدارة الأمريكية أن تكون طائرة الكساسبة قد تم إسقاطها بمعرفة التنظيم الإرهابي في سوريا، وذلك على الرغم من تأكيد ”داعش“ لخبر إسقاط الطائرة واحتجاز الكساسبة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة